سيناريوهات انفجار بيروت المستقبلية.. وتراجع اعتبار الصحافة بإيران.. وإعدام أحد محتجي 2018 أبرز عناوين اليوم | ایران اینترنشنال
الرصد الصحافي ليوم الخميس 6 أغسطس (آب) 2020:

سيناريوهات انفجار بيروت المستقبلية.. وتراجع اعتبار الصحافة بإيران.. وإعدام أحد محتجي 2018 أبرز عناوين اليوم

لا يزال صدى انفجار بيروت الذي وقع أول من أمس الثلاثاء، يتردد في عناوين الصحف الإيرانية الصادرة اليوم الخميس، حيث ركزت معظم عناوين الصحف على الحادث ووصفت بيروت بـ"عروس لبنان الجريحة"، كما تحدثت بعض الصحف عن الآثار الاقتصادية المترتبة على لبنان والعالم بشكل عام، وقدَّمت صحف أخرى سيناريوهات للمستقبل السياسي والاقتصادي للبنان والمنطقة بعد الانفجار.

فصحيفة "آفتاب يزد" عنونت بـ"العروس الجريحة" وتحدثت عن تضامن الشعب الإيراني مع لبنان وما يمر به من أيام سوداء نتيجة الانفجار المدمر الذي وقع الثلاثاء 4 أغسطس (آب). وفي حين كتبت "اعتماد" أن عروس المتوسط باتت غريقة في النار والدم، ساردةً تقريراً عن واقع المرفأ بعد الانفجار وما خلَّفه من آثار مروعة، وصفت "إيران" الحكومية بيروت في عنوانها بـ"المدينة المحروقة".

أما "كيهان" الأصولية فتساءلت في عنوانها: "انفجار بيروت حادث أم جريمة؟"، كما تحدثت صحيفة  "أبرار اقتصادي" عن الآثار الاقتصادية الناجمة عن الانفجار سواء على الصعيد الداخلي اللبناني أو على مستوى العالم، حيث ارتفعت أسعار النفط  لأعلى مستوى في نحو أسبوعين بعد أن هزَّ انفجار في المرفأ الرئيسي للبنان العاصمة بيروت، وهو ما أثار مخاوف بشأن عدم الاستقرار في المنطقة.

وفي السياق نفسه، أشارت صحف أخرى إلى مواقف المسؤولين والقادة الإيرانيين من انفجار بيروت، حيث أصدر المرشد الإيراني بيانًا قدَّم فيه التعزّية للبنانيين، فكتبت "إيران": "نتضامن مع اللبنانيين الأعزَّاء ونقف بجانبهم"، وعنونت "إطلاعات" بـ"رسالة تضامن من المرشد مع اللبنانيين". فيما أشارت صحف إلى رسالة الرئيس الإيراني حسن روحاني التضامنية، فقالت "أبرار" معنونةً، إن "إيران مستعدة لإرسال مساعدات طبية إلى لبنان". أما "رويش ملت" فعنونت بتصريح رئيس البرلمان بأن "إيران تقف بجانب الشعب والحكومة اللبنانية".

وفي موضوع آخر، أشارت بعض الصحف إلى العادة الموسمية للسلطات الإيرانية والمتمثلة بصدور عفو عام عن بعض المدانين، في المناسبات الخاصة كالأعياد وغيرها من الأيام الوطنية، فعنونت صحف عدة كـ"شرق" و"ابتكار" و"أفكار" بـ"موافقة المرشد على العفو عن بعض المحكومين".

وفي شأن قضائي أفادت مصادر حقوقية بأن مصطفى صالحي، أحد المعتقلين في احتجاجات يناير (كانون الثاني) 2018، تم إعدامه صباح الأربعاء 5 أغسطس (آب)، في سجن دستجرد لأصفهان، وعن هذا الموضوع عنونت "ابتكار" بـ"تنفيذ حكم إعدام بحق أحد المتهمين في أحداث يناير 2018".

وفي سياق منفصل، ألقت بعض الصحف الضوء على اليوم الوطني للصحفي في إيران، مشيرة إلى ما يعيشه الصحافيون من ظروف صعبة ناجمة عن الضغوط الاقتصادية من جانب والضغوط التي يتعرضون لها بسبب محاولاتهم مواجهة الفساد وما يترتب على ذلك من تصادم بينهم ولين المفسدين المتنفذين في أروقة الحكم ودهاليز السياسة بإيران، فصحيفة "اعتماد" كتبت عن "الحال السيئ للصحفيين"، وأشارت إلى محاولات بعض الأطراف تنظيم قانون يصون وظائف الصحافيين الذين يسعون للكشف عن ملفات الفساد وفضح المفسدين. وفي حين كتبت "قدس" عن الموضوع معنونةً: "صعوبات مهنة محببة"، أشارت صحيفة "صداي إصلاحات" إلى تراجع قيمة الصحافة في إيران وكتبت عن "خروج الصحافي"، مشددة على ضرورة تنظيم قانون لحماية الصحافيين وصيانة حقوقهم.

يمكننا الآن أن نطالع عناوين الصحف الأخرى:

 

"كيهان" و"جام جم": انفجار لبنان وإسرائيل المتهم الأول

تستمر الصحف المقربة من تيار المرشد خامنئي في التعريض بدول بعينها واتهامها بالوقوف وراء انفجار لبنان الذي لا تزال حقائقه غير معلومة للسطات اللبنانية نفسها. فصحيفة "كيهان" مثلًا تحاول أن تبرز التصريحات المتداولة في بعض وسائل الإعلام العربية وتُضخّم من أهميتها؛ لكونها تتهم دولًا يحلو للصحيفة ومُشغّليها أن يتهموها بتدبير الانفجار.

وسردت الصحيفة في هذا السياق تصريحات المغرد السعودي الشهير "مجتهد"، حيث اتهم السعودية وإسرائيل بالوقوف وراء الحادث، دون ذكر أدلة على دعواه. كما اعتبرت أن تصريحات رئيس وزراء لبنان، حسان دياب، الذي وعد فيها بمحاسبة المقصرين، تلويح بأن الانفجار قد وقع بشكل متعمد.

كما رأت "جام جام" أن انفجار بيروت به بصمات إسرائيلية، واستندت في تقرير لها عن الحادث إلى آراء بعض المحللين والمتابعين للشأن الإقليمي، واعتبرت أن الانفجار يتزامن مع سلسلة من الأحداث في جنوب لبنان وسوريا، وأن ذلك قد يكون سببًا في تعزيز فرضية وقوف إسرائيل وراء الانفجار الذي ضرب مرفأ بيروت يوم الثلاثاء.

أما صحيفة "آرمان ملي" فنشرت مقالًا للمحلل السياسي حسن هاني زاده، ذهب فيه إلى أن أقوى سيناريو لانفجار لبنان هو أن يكون قد حدث بتآمر داخلي ودولي على لبنان، والهدف من وراء ذلك إجبار حكومة حسان دياب على فرض ضغوط على حزب الله. واعتبرت الصحيفة أن الضغوط التي تفرضها كل من الولايات المتحدة الأمريكية والسعودية والإمارات وفرنسا على حكومة دياب ستجبر الحكومة اللبنانية على تقديم تنازلات؛ ومن ثم ستحاول الحكومة الضغط على الحزب لتلبية رغبات هذه الدول. 

"تجارت": تحذيرات من تراجع الصادرات الإيرانية

أشارت صحيفة "تجارت" الاقتصادية إلى تراجع نِسب عائدات إيران من الصادرات مقارنة مع السنوات الماضية، فقد تراجعت الصادرات هذا العام بنسبة 44 بالمئة، حيث كانت النسبة في العام الماضي 11.4 مليار دولار، لكنها هذا العام تراجعت لتصل إلى 4.6 مليار دولار.

وذكرت الصحيفة عدة أسباب لهذا التراجع، تصدرها فيروس كورونا، حيث إن الطرق مغلقة والتجارة قد أصيبت بكساد ونسبة صادرات النفط الإيرانية قد هوت إلى مستويات متدنية.

ونقلت الصحيفة تصريحات خبراء اقتصاديين حذَّروا فيها من مستقبل إيران الاقتصادي في حال استمر الوضع الراهن على ما هو عليه. كما نقلت الصحيفة تصريحات مجيد حريرجي، رئيس الغرفة التجارية المشتركة بين إيران والصين، الذي أكد أن صادرات إيران تعتمد في المقام الأول على النفط وأن ما يقال عن توجُّه إيران لصادرات غير نفطية لا حقيقة لها، لأن 55 بالمئة من الصادرات غير النفطية هي من صادرات البتروكيماويات والسوائل الغازية ومشتقات النفط؛ ومن ثم فإننا نعود لنحوم حول البترول الذي يعاني من أزمة كبيرة.



"آفتاب يزد": الوضع الاقتصادي الحالي أسوأ مما كان عليه في فترة الحرب

سلطت صحيفة "آفتاب يزد" الضوء على احتمالية عودة الكوبونات (البطاقات التموينية) وما صدر من تصريحات من خبراء ومتخصصين اقتصاديين حذروا فيها من التبعات الاقتصادية لنظام الكوبونات.

وكان إسحاق جهانغيري، النائب الأول للرئيس الإيراني، ذكر قبل شهور، أن هناك احتمالية لعودة الكوبونات (البطاقات التموينية) في البلاد، قائلًا: "ربما نضطر إلى التحصيص والعودة إلى قسائم الشراء في بعض السلع". إلا أنه تراجع أمس وأكد أن الحكومة تعارض عودة نظام الكوبونات.

كما استندت الصحيفة إلى تصريح الخبير الاقتصادي سيد مرتضى أفقه، الذي أكد أن الوضع السياسي والاقتصادي لايران في الوقت الراهن أسوأ بكثير مما كان في أثناء الحرب العراقية الإيرانية، لأن ايران في تلك الحقبة كان بمقدورها بيع بعض صادراتها، لكنها في الوقت الراهن لا تستطيع التصدير ولا تستطيع كذلك استيراد حاجاتها.

إيران بالمختصر
قال محمد هادي مهدي نيا، رئيس لجنة التخطيط العمراني والعمارة في مجلس بلدية مشهد، شمال شرقي إيران، إن "المواطنین الذين ليس لديهم مأوى" في هذه المدينة...More
أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، أن مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد زاروا أحد الموقعين النوويين اللذين تمّ الاتفاق على...More
أفادت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية في بيان لها بأن "تجارب" الحرب العراقية الايرانية ستسهل "تدمير" إسرائيل. وشدد البيان على أن "...More
أعلن رضا خندان، زوج السجينة السياسية نسرين ستوده، عن نقلها من السجن إلى مستشفى طالقاني بسبب مشاكل في القلب. وكتب خندان على صفحته في "تويتر" أنه أبلغ...More
أفادت مصادر حقوقية بأن الحرس الثوري أطلق النار على 3 رعاة في بلدة أوشنويه الحدودية في محافظة أذربيجان الغربية، وقتل واحدًا منهم على الأقل. وبحسب...More