روحاني في يومه الأخير.. والعسكر يستعد لمحاربة "دلتا".. وارتفاع سعر الخبز.. أهم عناوين اليوم | ایران اینترنشنال
الرصد الصحافي ليوم الاثنين الثاني من أغسطس (آب) 2021

روحاني في يومه الأخير.. والعسكر يستعد لمحاربة "دلتا".. وارتفاع سعر الخبز.. أهم عناوين اليوم

بشكل يبدو وكأنه منسق، هاجمت الصحف المقربة للمرشد والحرس الثوري، وهي: "كيهان"، و"خراسان"، و"جوان"، تصريحات الرئيس حسن روحاني في آخر اجتماع لحكومته قبل تسليم المهام للرئيس الجديد إبراهيم رئيسي. صحيفة "جوان" المقربة للحرس الثوري علقت بكلمة واحدة على صفحتها الأولى: "رحل" لتعبر عن فرحتها بانتهاء فترة حسن روحاني رئيسا لإيران. أما خراسان فكتبت: "اعتذار مجامل في اجتماع الوداع". و"كيهان" التابعة للمرشد ورائدة إعلام التيار الأصولي كان عنوان صفحتها الأولى: "حكومة الأمل في أميركا وصلت إلى آخر المطاف". 

تصادف هذه العناوين المسيئة لحسن روحاني في آخر أيام حكومته، نشر مقطع فيديو على التلفزيون الرسمي الإيراني من اجتماع غير معلن بين خامنئي ومجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني يلوم فيه المرشد خامنئي كلا من روحاني ورفسنجاني، لأنهما يذكران إيجابيات التفاوض مع الولايات المتحدة ولم يتحدثا عن سلبيات مثل هذه المفاوضات.

العنوان الثاني الأبرز بين الصحف الإيرانية اليوم الاثنين هو "تفشي كورونا" والتعبير عنه بأوصاع تظهر خطورة الوضع في البلاد؛ صحيفة "اعتماد" كتبت على صفحتها الأولى: "الوضع مروع لتفشي كورونا في البلاد". و"آرمان ملي" تستنجد بالعسكر لوقف الجائحة: "القوات المسلحة تتجهز للحرب ضد كورونا". أما "اطلاعات" فكتبت: "البلاد على حافة الموجة الكبرى لكورونا". 

يشار إلى أنه يوم أمس استنجد وزير الصحة الإيراني في حدث غير مسبوق، بالمرشد خامنئي، مطالبا إياه بالسماح بتعطيل البلاد أسبوعين كاملين للحد من تفشي المتحور الجديد "دلتا"، حيث تشير الإحصاءات إلى أن أكثر من 29 محافظة تشهد تفشيا كاملا لهذا المتحور الجديد. صحيفة "صبح إمروز" کتبت بالخط العريض وباللون الأحمر للتنبيه على سوء الأوضاع الطبية في البلاد: "الوضع الأكثر مرارة".

اقتصاديا أفادت صحيفة "همشهري"عن "انخفاض في شراء الخبز" من قبل المواطنين الإيرانيين إثر زيادة سعره، وكتبت: "بعد أسبوعين من التنفيذ الرسمي للزيادة في سعر الخبز، ظهرت آثار هذا التغيير في حياة المواطنين؛ وتقول المخابز إن الزيادة في سعر الخبز أدت إلى انخفاض مبيعاتهم بنسبة تتراوح بين 20 و30 في المائة.

يمكننا الآن أن نقرأ تفاصيل بعض الأخبار في بعض الصحف الأخرى...

 

"جهان صنعت": ظريف يؤكد أن إيران تعاني من "عزلة" دولية

في مقالٍ له، حلل الباحث الإيراني علي بيكدلي ما قاله محمد جواد ظريف أمس، حيث صرح الأخير بأنَّ "العلاقات الدولية ليست مجالًا لوضع الثقة، ولا يمكن الوثوق بأقرب جار وصديق وحليف، وطبعًا ليس لدينا حليف".

وتناول بيكدلي بالتحليل محتوى تصريح محمد جواد ظريف وفسره على أنه تعبير عن واقع المنطقة. 

ووفقًا لبيكدلي، فقد "كشفَ ظريف بهذا التصريح عن حقيقة أنه لا يمكننا إقامة علاقات ودية مع أي من جيراننا، حتى مع أفغانستان أو العراق. ونحن نغادر سوريا أيضًا.. وهذا بالتأكيد نقطة ضعف جدية تظهر أن إيران في طبقة من النسيان ومتخلفة عن القافلة العالمية. ونحن نغرق في هالة من العزلة السياسية والاقتصادية كل يوم".

 

"كیهان": الأجانب هم من يديرون الفضاء السيبراني للبلاد

اتسع حجم ونطاق معارضي خطة تقييد الإنترنت بدرجة كبيرة، حتى إن حسين شريعتمداري، رئيس تحرير صحيفة "كيهان"، اضطر إلى تقسيمهم إلى ثلاث مجموعات تضم: "المعادين للثورة، والإصلاحيين، ومن ستتأثر أعمالهم عبر الإنترنت". 

ولا يولي شريعتمداري أي اهتمام لاعتراض "المعادين للثورة" و"الإصلاحيين"، لأنهم من وجهة نظر الصحيفة يبحثون عن شبكة إنترنت غير خاضعة للرقابة.

ويبدو أن هذا المقال قد كُتب بهدف إقناع المجموعة الثالثة من معارضي خطة تقييد الإنترنت، وهم المواطنون المشغولون بالأعمال التجارية عبر الإنترنت.

ومن وجهة نظر "كيهان"، فإن الأجانب هم الذين يديرون الوضع الحالي في الفضاء السيبراني للبلاد، وهذا ما يجب إيقافه. وقالت الصحيفة: "يمكننا إدارة هذا الفضاء. إذا لم نتمكن من القيام بذلك بشكل كامل، فعلينا أن نفعله قدر الإمكان وأن لا نتجاهل الوضع. إذا أردنا كل شيء أو لا شيء فهذا يعني التوقّف".

 

"همشهري": الأصوات غير المسموعة

تناولت صحيفة "همشهري" خطر تقييد الإنترنت وكتب في محادثات مع الخبراء عن عواقب تنفيذ مشروع قانون حماية الفضاء الإلكتروني والأصوات التي لا يمكن سماعها. وفي إحدى الصور التي نشرتها على الصفحة الأولى، عكست غضب نشطاء التواصل الاجتماعي من هذا المشروع.

لقد أدى تراكم المشاكل في المجتمع إلى غضب الناس واحتجاجهم، ومن وجهة نظر علماء الاجتماع الإيجابيين، يقول غلام رضا ظريفيان إن المجتمع لم يعد قادرًا على تحمل أزمة جديدة. هذا وقد أثارت خطة حماية الفضاء الإلكتروني هذه غضب كثير من الناس، من طفل يبلغ من العمر 7 سنوات إلى رجل يبلغ من العمر 90 عامًا. إذا كانت الخطة جيدةً، فلماذا لم تتم مراجعتها علنًا؟

كما حذر عالم الاجتماع، محمد رضا جوادي يكانه، النظام من التلاعب بالمجتمع وإغضابه. ويرى تقي آزاد أرامكي أن المجتمع سيجد طريقة للخروج من هذا المأزق السياسي.

 

 

إيران بالمختصر
نشرت مجلة "تايم"، كعادتها كل سنة، قائمة تضم أهم 100 "شخصية مؤثرة"، وكان من بينهم نسرين ستوده، المحامية والناشطة في مجال حقوق الإنسان، وكذلك إبراهيم...More
أفاد موقع "صداي ميراث" الإيراني أن شحنة مجوهرات زنة 12 كيلوغرامًا، وصلت إلى إيران قادمة من أفغانستان، وتم بيع جزء منها في السوق السوداء. وبحسب الموقع...More
أصدرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم، الأربعاء 15 سبتمبر (أيلول)، بيانا حول تعرض مفتشات الوكالة للتحرش من قبل حراس المنشآت النووية الإيرانية،...More
أعلنت وزارة الصحة الإيرانية اليوم، الأربعاء 15 سبتمبر (أيلول)، عن تسجيل أكثر من 19 ألف و731 إصابة جديدة بفيروس كورونا في البلاد خلال الـ24 ساعة...More
للمرة الثانية نظمت مجموعة من المعلمين الإيرانيين وقفة احتجاجية أمام البرلمان الإيراني، اليوم الثلاثاء 14 سبتمبر (أيلول)، وكذلك أمام إدارة التربية...More