وزير نفط طهران: لا يمكننا تصدير منتجاتنا البترولية باسم إيران

قال وزير النفط الإيراني، بيجن نامدار زنغنه إن الوضع الحالي في البلاد "أصعب" من فترة الحرب مع العراق، مضيفًا أن إيران، خلال هذه الحرب لم تكن لدیها مشكلة في تصدير النفط، حسب قوله، أما الآن "فلا يمكننا تصدير النفط باسم إیران".

وفي معرض حديثه أمام الجمعية العامة السنوية لـ"مجمع الوزراء السابقین"، أمس الثلاثاء 18 يونيو (حزيران)، أشار زنغنه إلى أنه خلال الحرب العراقية الإيرانية، "کان صدام فقط هو الذي یستهدف وحداتنا، بينما كنا نأخذ أموال النفط، لكن هذه العملية الآن تتم بصعوبة".

وقال بما أنه الآن لیس هناك نار ولا دخان ولا إراقة دماء، یتصور الکثیرون أنه لیست هناك حرب، مشددًا علی أن "المشکلة لیست النفط الخام فحسب، بل إننا نعاني من القضایا المتعلقة بالمنتجات البتروکیماویة أیضًا".

وقد جاءت تصريحات زنغنه هذه، في أعقاب ما قاله قبل بضعة أيام، من أن الأميركيين وصلوا إلى مرحلة النضج الشیطاني، فيما يتعلق بالعقوبات الذكية، على مدار 5-6 سنوات ماضية، أي إنهم وصلوا إلى نقطة يريدون فيها إعاقة جميع أساليبنا لمواجهة العقوبات".

وأضاف زنغنه: "الآن، إذا تحركت سفينة إلى الموانئ الإيرانية، یتم حظرها من قبل موانئ الدول الأخرى. في فترة العقوبات الماضية، كانت الأمم المتحدة تتولی القضایا وتتابعها، أما الآن فإن الولايات المتحدة هي التي تتولی الأمور، وقد تضاعفت إرادتها في تطبیق العقوبات، ونظمتها بشکل تفصیلي".

وفي الوقت نفسه، بعد عدم تمديد إعفاء الولايات المتحدة لکبار مستوردي النفط الإيراني، قال الرئيس حسن روحاني إن البلاد لديها "6 طرق" لبيع نفطها، لا تعرفها واشنطن. وقال أيضًا إن إيران يمكن أن تعوض نقصها في عائدات النفط "من أماكن أخرى".

يشار إلى أن الولايات المتحدة بعد انسحابها من الاتفاق النووي، أعلنت أنها تعتزم خفض صادرات النفط الإيرانية إلى الصفر، في حین أنه بعد إبرام الاتفاق النووي وصلت صادرات النفط الإيرانية إلی نحو ملیونین و700 ألف برميل. ولكن مع انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق، تباطأت صادرات إيران من النفط بشكل تدريجي ومتواصل.

ووفقًا لآخر تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية، صدر قبل بضعة أيام، فقد انخفضت صادرات إيران من النفط بمقدار 480 ألف برميل في الشهر السابق لتصل إلی نحو 810 آلاف برميل يوميًا. 

وانتقد معارضو حكومة حسن روحاني الانخفاض الحاد في مبيعات النفط الإيرانية، مشيرين إلى أنهم يعتقدون أن سياسات مثل إمدادات النفط في البورصة ليست فعالة، وأنه ينبغي على الحكومة بيع النفط للقطاع الخاص، بل إن بعض البرلمانيين طالبوا بإقالة زنغنه من وزارة النفط.

 

إيران بالمختصر

طهران تعبر عن شكرها لسويسرا وعمان على جهودهما للإفراج عن الناقلة الإيرانية في جدة

أيد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، اليوم الأحد 21 يوليو (تموز)، الأنباء بشأن الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية "هابينس-1"، معربًا عن...المزيد

برنامج تلفزيوني إيراني جديد حول "تحديد هوية الجواسيس الأميركيين واعتقالهم"

أعلن وزير الاستخبارات الإيراني، محمود علوي، اليوم الأحد 21 يوليو (تموز)، عن بث برنامج تلفزيوني، حول "تحديد هوية الجواسيس الأميركيين واعتقالهم"، بداية...المزيد

سفير إيران في لندن محذرا: التوتر لا يجب أن يتعدى قضية الناقلات

طالب السفير الإيراني في لندن، حميد بعيدي نجاد، اليوم الأحد 21 يوليو (تموز)، بريطانيا بأن تكبح جماح بعض التيارات السياسية الداخلية "التي تريد أن ترفع...المزيد

ممثل المرشد في صحيفة "كيهان": احتجزنا الناقلة البريطانية انتقامًا 

كتب حسين شريعتمداري، رئيس تحرير صحيفة "كيهان": "لقد احتجزنا الناقلة البريطانية في خطوة مماثلة وانتقامًا لاحتجاز ناقلة النفط الإيرانية من قبل...المزيد

بومبيو: مستعدون للتفاوض.. إذا تصرفت إيران كدولة "طبيعية"

أكد وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، مرة أخرى، أن واشنطن ستكون مستعدة للتفاوض مع طهران إذا تصرفت إيران كدولة "طبيعية". وخلال زيارته للإكوادور،...المزيد