وكالة أنباء كندية تكشف أسرارًا جديدة بملف إسقاط طائرة الركاب الأوكرانية في إيران | ایران اینترنشنال

وكالة أنباء كندية تكشف أسرارًا جديدة بملف إسقاط طائرة الركاب الأوكرانية في إيران

أفادت وكالة الأنباء الكندية "سي بي سي" بأنه تم الحصول على ملف صوتي مؤخرًا، يوضح أن كبار المسؤولين الإيرانيين سمحوا لطائرات الركاب بالتحليق؛ حتى لا يتم الكشف عن خطة الهجوم على القاعدة الأميركية في العراق خلال الأنشطة العسكرية المكثفة؛ مما أدى إلى إطلاق النار على طائرة الرکاب الأوکرانية.

في الوقت نفسه كتب جواد سليماني، زوج الناز نبيئي (من ضحايا الطائرة الأوکرانية المنكوبة)، على حسابه في "تويتر": "يُظهر الملف الصوتي للمحقق الأکبر في رحلة الخطوط الأوكرانية بإيران، أن كبار المسؤولين بالنظام الإيراني أمروا عمدًا بإبقاء المجال الجوي مفتوحًا".

وأضاف سليماني أن "هيئة الطيران المدني كانت على علم بالهجوم الصاروخي من قِبل الحرس الثوري الإيراني وحاولت إخفاء الحقيقة بالتعاون معهم".

ذکرت وكالة الأنباء الكندية "سي بي سي"، أنه تمَّ الحصول على ملف صوتي مدته 91 دقيقة من محادثة بين أحد أفراد أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية ورئيس لجنة دراسة الحوادث بمنظمة الطيران المدني الإيرانية، حسن رضائي فر، تمت في 7 مارس (آذار) 2020، يكشف تفاصيل صادمة عن إسقاط الطائرة الأوكرانية ورد فعل إيران عليها.

هذا الملف الصوتي في حوزة السلطات الكندية الآن. وتقول الوکالة إنه بعد 24 ساعة من إرسال "سي بي سي" بريدًا إلكترونيًا إلى حسن رضائي يفر تسأله عن الملف الصوتي، وردت تقارير تفيد بأنه قد تم عزله من الإشراف على التحقيق في حادث رحلة الخطوط الجوية الدولية الأوكرانية 752. 

وبحسب التقرير، تم إبلاغ أسر الضحايا في المملكة المتحدة أن شخصًا آخر سيشرف على التحقيق.

بعد ساعة من هجوم "الحرس الثوري" على القاعدة العسكرية الأميركية في عين الأسد، استهدف صاروخ تابع للحرس الثوري طائرة بوينغ التابعة للخطوط الجوية الدولية الأوكرانية صباح الأربعاء 8 يناير (كانون الثاني) 2020، بعد دقائق فقط من إقلاعها من مطار طهران، وهو ما أسفر عن مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 176 شخصًا.

وعلى مدار ثلاثة أيام، نفى مسؤولو النظام الإيراني إسقاط الحرس الثوري للطائرة، ولكن بعد أن كشف مسؤولون أميركيون وكنديون أن صاروخًا أصاب الطائرة، أصدرت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية بيانًا يوم السبت 11 يناير (كانون الثاني) 2020، بعد ثلاثة أيام من الإنكار، اعترفت فيه بأن طائرة الركاب، التي كانت في طريقها من طهران إلى كييف وتقل 176 شخصًا، أُسقطت بصاروخ أطلقه الدفاع الصاروخي التابع للحرس الثوري الإيراني نتيجة خطأ بشري.

 

إيران بالمختصر
أعلنت القناة المستقلة على "تلغرام"، لعمال شركة هفت تبه لقصب السكر، جنوب غربي إيران، أنه تم قبل أيام إطلاق 18 رصاصة على منزل محمد خنيفر أحد ممثلي عمال...More
أفادت وكالة أنباء "إرنا" الإيرانية بأن المرحلة الأولى من بيع النفط المسبق للمواطنين، أو بيع العقود الآجلة للنفط، ستبدأ بعد غد الأحد 16 أغسطس (آب)، في...More
أعلنت منظمة "هنغاو" لحقوق الإنسان أن قوات الحدود أطلقت، اليوم الخميس 13 أغسطس (آب)، النار على هادي خدري، العتال، البالغ من العمر 22 عاماً في حدود...More
وصف المجلس التنسيقي للجمعيات الثقافية الإيرانية الحالة الصحية داخل سجن "إيفين" بأنها "مروعة"، وأفاد بأن "المرضى وسجناء آخرين يتم تجميعهم معًا"، وذلك...More
أفادت منظمة "أوبك"، في تقريرها الشهري، بأن إنتاج النفط الإيراني اليومي في يوليو (تموز) الماضي، بلغ مليونا و936 ألف برميل، بانخفاض 11 ألف برميل عن...More