واشنطن تدعو إيران إلى "العودة المتبادلة" للاتفاق النووي | ایران اینترنشنال

واشنطن تدعو إيران إلى "العودة المتبادلة" للاتفاق النووي

عشية جولة أخرى من محادثات فيينا لإحياء الاتفاق النووي، دعا لويس بونو، المبعوث الأميركي للمنظمات الدولية في فيينا، إيران إلى قبول "عودة متبادلة" للاتفاق النووي.

ووفقا لـ"بلومبرغ"، قال بونو في اجتماع مغلق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، مساء أمس الثلاثاء 8 يونيو (حزيران): "لقد أحرزنا تقدمًا، ولكن لا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به".

وأضاف: "يجب بناء الثقة في واشنطن وطهران وأماكن أخرى، كما نحث إيران على الانضمام إلى الولايات المتحدة في التوصل إلى اتفاق بشأن العودة المتبادلة إلى التنفيذ الكامل للاتفاق النووي".

وكتبت "بلومبرغ" أن تصريحات المسؤول الأميركي رفيع المستوى تؤكد الحاجة إلى إعادة بناء الثقة بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي وزيادة أنشطة إيران النووية.

وتأتي هذه التصريحات في الوقت الذي أعرب فيه وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكين، في وقت سابق، عن شكوكه بشأن استعداد إيران للعودة إلى الاتفاق النووي.

وحذر بلينكين، في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي، من أنه في حالة عدم وجود اتفاق، فإن الأنشطة النووية الإيرانية يمكن أن "تتحرك بسرعة".

وتقوم طهران بتخصيب اليورانيوم بمستوى قريب من المستوى المطلوب لبناء سلاح نووي، منذ أبريل (نيسان) الماضي.

كما أعرب الاتحاد الأوروبي، الذي يدير محادثات فيينا، عن قلقه من وصول مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية "المحدود" إلى المنشآت النووية الإيرانية.

وأعرب رافائيل غروسي، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، عن قلقه الشديد، يوم الاثنين، من رفض إيران الرد على أسئلة الوكالة بشأن إخفاء مواد نووية.

ومن المقرر عقد الجولة التالية، وربما الأخيرة، من محادثات فيينا بشأن إحياء بالاتفاق النووي هذا الأسبوع.

وبالنظر إلى إجراء الانتخابات الرئاسية الإيرانية بعد أقل من 10 أيام، وانتهاء مهلة الشهر الواحد للاتفاق الثنائي بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية، خلال أسبوعين، حذرت الوكالة من أنه سيكون من الأصعب إحياء الاتفاق بعد هذين التاريخين.

وقال غروسي، يوم الاثنين: "إن الأمر يزداد صعوبة، ما يحدث أمر خطير، نحن بحاجة إلى أن نكون على علم بهذا، لا يمكننا الاستمرار في الحد من قدرة المفتشين وفي نفس الوقت التظاهر بوجود ثقة".

 

إيران بالمختصر
نفى مساعد رئيس منظمة المياه والكهرباء في محافظة خوزستان، جنوب غربي إيران، صابر علي دادي، اليوم الأحد 25 يوليو (تموز)، نقل مياه المحافظة التي تعاني من...More
وصفت وزارة الخارجية الإيرانية بيان المفوضة السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ميشيل باشليه، بشأن الأحداث في خوزستان بأنه "سياسي وباطل وتدخل في...More
دعا أحمد خاتمي، أحد أعضاء مجلس صيانة الدستور، الرئيس الإيراني المنتخب، إبراهيم رئيسي إلى فرض قيود على الوصول إلى الإنترنت العالمي لجميع الشرائح في...More
أعرب نحو 70 من النشطاء السياسيين والمدنيين والصحافيين الأكراد عن "تعاطفهم" مع متظاهري خوزستان، مطالبين النظام الإيراني بالاستجابة لمطالب المحتجين...More
قال إسحاق جهانغيري، النائب الأول للرئيس الإيراني، في اجتماع حضره عدد من زعماء القبائل والنخب العرب والبختياريين في خوزستان: "يجب أن نكون يقظين حتى لا...More