مناورات مشتركة للجيش والحرس الثوري الإيرانيين في مياه الخليج | ایران اینترنشنال

مناورات مشتركة للجيش والحرس الثوري الإيرانيين في مياه الخليج

أجرى الجيش، وقوات الحرس الثوري، التابعان للجمهورية الإسلامية في إيران، مناورات مشتركة، اليوم الجمعة 21 سبتمبر (أيلول)، في مياه الخليج.

ووصف نائب الشؤون الإعلامية والعلاقات العامة في القوات الجوية للجيش الإيراني، العميد يوسف صفي بور، المناورات بأنها "استعراض قوة ورسالة سلام وصداقة للأصدقاء والجيران". وأضاف: "إذا فكر الأعداء بالاعتداء على حدود الجمهورية الإسلامية الإيرانية فسيتلقون فورًا ردًا قاسيًا"، حسب ما جاء في وكالة "إيرنا" الرسمية.

من جهته، أعلن المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني، العميد رمضان شريف، عن استعراض مشترك لقوات الجيش والحرس الثوري الإيراني، غدًا 22 سبتمبر، في بندر عباس جنوب البلاد.

وأضاف المسؤول الإيراني، أن "الاستعراض العام للقوات المسلحة يوم 22 سبتمبر سيقام بالتزامن في طهران وبندر عباس".

وقال شريف: "إن إجراء هذه المراسم على سواحل الخليج وبالقرب من مضيق هرمز سيثبت أن القوات المسلحة الإيرانية- من أجل حماية مصالحها الوطنية- مستعدة لتنفيذ إرادة النظام والشعب الإيراني، لمواجهة أي تهديد من قبل العدو في هذه المنطقة الاستراتيجية"، مشيرًا إلى تهديدات بعض المسؤولين الإيرانيين بإغلاق مضيق هرمز ومنع الدول الخليجية الأخرى من تصدير نفطها، في حال لم يتم السماح لإيران بتصدير منتجاتها النفطية. 

وكانت إيران قد أجرت مناورات مشابهة قبل شهر، وأعلنت طهران في حينها أن المناورات تمت بهدف "مراقبة وحماية سلامة الممرات المائية الدولية وفي إطار تمارين التقويم السنوي للحرس الثوري".

في المقابل، قالت القيادة المركزية الأميركية: "نراقب التحركات البحرية الإيرانية، من كثب، وسوف نستمر في العمل مع شركائنا لضمان حرية الملاحة واستمرار حركة التجارة في المياه الدولية".

وكان جيمس ماتيس، وزير الدفاع الأميركي، قد صرح، بعد تهديد سلطات طهران، بإغلاق مضيق هرمز، قائلاً إن إيران قامت بهذا العمل في الحرب الإيرانية العراقية، و"شاهدوا كيف أن كثيرًا من بلدان المجتمع الدولي عملت على إبقاء مضيق هرمز مفتوحًا".

يذكر أن السنوات الأخيرة، شهدت توترات بين الجانبين الإيراني والأميركي، في مياه الخليج، بسبب بعض التحرشات من قبل زوارق الحرس الثوري الإيراني، بالسفن الحربية الأميركية، الأمر الذي توقف تقريبًا بعد وصول دونالد ترامب للرئاسة في البيت الأبيض.

 

إيران بالمختصر
نظم عمال شركة قصب السكر في مدينة هفت تبه، جنوب غربي إيران، اليوم الأحد 12 يوليو (تموز)، مسيرات احتجاجية، لليوم الثامن والعشرين على التوالي، ونددوا...More
قال عدد من المسؤولين الأمنيين الإسرائيليين والأميركيين السابقين إن سلسلة العمليات الأخيرة ضد المنشآت النووية الإيرانية، التي تعمل تحت رعاية الحرس...More
بعث مدير مجموعة "ياس" للتنمية الاقتصادية، محمد قائمي، برسالة إلى صادق ذو القدر نيا، المساعد الاقتصادي لشؤون البناء في الحرس الثوري الإيراني، احتج...More
دعا رئيس لجنة مكافحة كورونا في طهران، علي رضا زالي، اليوم السبت 11 يوليو (تموز)، إلى حظر أي تجمع يزيد عدده على 10 أشخاص في محافظة طهران. وبعث زالي،...More
دافعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية، مورغان أورتاغوس، عن حكم المحكمة الاتحادية بتغريم النظام الإيراني تعويضات بقيمة 879 مليون دولار، واصفة...More