مقتل "تاجر سلاح" إيراني في إيطاليا متهم بإرسال أسلحة لمناطق نزاع | ایران اینترنشنال

مقتل "تاجر سلاح" إيراني في إيطاليا متهم بإرسال أسلحة لمناطق نزاع

أفادت وسائل إعلام إيطالية بمقتل "تاجر سلاح" إيراني يدعى فيروز سعيد أنصاري، في مكتبه بضواحي العاصمة الإيطالية روما، برصاص أحد موظفيه، نهاية الأسبوع الماضي.

وقد أشارت وسائل الإعلام الإيطالية إلى أن القتيل هو مواطن إيطالي- إيراني، يبلغ من العمر 68 عامًا، ونجل أحد سفراء الحكومة الإيرانية، في عهد بهلوي، لدى إيطاليا في السبعينيات.

كما تشير التقارير إلى أن كاوه فلاتي، الموظف في مكتب فيروز سعيد أنصاري، الذي "سبق أن هدد بقتل رئيسه"، قتل نفسه فور ارتكاب الجريمة بنفس السلاح.

ولم يتم الكشف عن مزيد من التفاصيل عن هوية القاتل، سوى أنه رجل يبلغ من العمر 47 عامًا، لكن بعض وسائل الإعلام الإيطالية أشارت إلى لقبه باسم "فولوتي"، والذي يبدو أنه نفس اسم "فلاتي".

ووفقًا لموقع "إيطاليان إنسايدر" في روما، فقد أقدم فلاتي على قتل رئيسه بسبب نزاعات مالية، وكانت تهديداته السابقة ضد فيروز سعيد أنصاري بسبب نفس الخلاف المالي.

وبعد جريمة القتل والانتحار في منطقة "فورميلو" شمالي روما، وصلت الشرطة والمحققون من وحدة القتل إلى مكان الحادث، وفتحوا تحقيقًا.

وبحسب هذه التقارير، فقد تم أيضًا التحقيق مع 9 إيرانيين وإيطاليين على صلة بهذا الحادث، لكن لم يتم نشر المزيد من التفاصيل حول هوية وأسباب استجواب هؤلاء الأشخاص حتى الآن.

وأفاد موقع "إيطاليان إنسايدر"، بأن فيروز سعيد أنصاري، كان- ظاهريًا- رجل أعمال يبيع سيارات فاخرة، لكنه كان معروفًا بأنه تاجر أسلحة دولي.

وأشار التقرير إلى أنه، قبل أيام قليلة من هذه الجريمة وانتحار القاتل، أصدرت وحدة التحقيق الخاصة في منطقة كارابينيري لائحة اتهام ضد فيروز سعيد أنصاري بتهمة تهريب الأسلحة في المناطق التي مزقتها الحرب.

ومنذ عدة سنوات، كانت وحدة الشرطة الإيطالية الخاصة تحقق في "الاشتباه بمحاولة فيروز سعيد أنصاري إرسال أسلحة إلى إيران بقيمة 300 مليون يورو".

كما ذكرموقع "إيطاليان إنسايدر" أن وحدة الشرطة الإيطالية الخاصة تحقق في دور رجل الأعمال هذا في بيع معدات حربية إلى إيران. ومن بين الأسلحة المذكورة في هذا التقرير طائرات "MQ 5 Hunter" المسيرة والقادرة على إطلاق قنابل موجهة، وبنادق هجومية من طراز" M2" ، و"AK-47" ، وبنادق قنص من نوع "تي آر‌جي إم-‌10"، و"تیکا تي-3".

يشار إلى أن طائرات "إم ‌کیو5 هانتر" هي طائرات دون طيار إسرائيلية يتم بيعها للجيوش في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة. وقد استخدمت إسرائيل هذه الأسلحة في اعتراض وتدمير الأهداف المتحركة، بما في ذلك أعضاء المنظمات المعارضة.

وبحسب هذا التقرير، فإن فيروز سعيد أنصاري قد بحث قناتين لإرسال أسلحة إلى إيران، لكن الصفقات بقيت عمليًا على الورق، وبعض هذه الأسلحة، ومنها أسلحة آلية وبنادق قنص، تم تعقبها من قبل الوحدة الإيطالية الخاصة وتوقيفها في ربيع عام 2017.

وفي غضون ذلك، كتب موقع "إيطاليان إنسايدر" أن محققي القتل في الشرطة الإيطالية نفوا العلاقة بين قضية صفقات السلاح ومقتل فيروز سعيد أنصاري.

يذكر أن فيروز سعيد أنصاري لديه زوجة وطفلان، ويقيم في فيلا بمنطقة أولغياتا شمال غربي روما.

والواضح أن فيروز سعيد أنصاري هو ابن علي نقي سعيد أنصاري، سفير الحكومة الملكية الإيرانية آنذاك في إيطاليا.

وكان علي نقي سعيد أنصاري قد شغل منصب سفير إيران لدى إيطاليا، لمدة 6 سنوات، من 1971 إلى 1977، في فترة أطول من فترة العديد من سفراء نظام الشاه، مما يظهر ثقة الحكومة به في ذلك الوقت.

وعلى ما يبدو، فإن هذه ليست المرة الأولى التي يشتبه فيها أشخاص مقربون من النظام الإيراني السابق بالتعاون مع جمهورية إيران الإسلامية في محاولة إرسال أسلحة إلى إيران.

 

إيران بالمختصر
أفادت مصادر حقوقية، اليوم الثلاثاء الأول من ديسمبر (كانون الأول)، بأن 11 امرأة من الصحافيات الإيرانيات نشرن بيانا انتقدن فيه صمت وغموض نشاط نقابة...More
أفادت مصادر قضائية بالقبض على مهدي محموديان، الناشط السياسي الإصلاحي، الذي قدم للمحاكمة بناءً على شكوى من الحرس الثوري، لتقاعسه عن اقتراح ضامن. وكان...More
تعليقًا على مقتل العالم النووي الإيراني، محسن فخري زاده، قال كاظم غريب أبادي، السفير والممثل الدائم لإيران لدى المنظمات الدولية في فيينا، اليوم...More
أعلنت شرطة محافظة هرمزكان عن إقدام فتاتين تبلغان من العمر 8 و12 عامًا في مدينة بندر عباس على الانتحار بسبب "مشاكل عائلية"، مضيفة أن إحدى هاتين...More
أعلن وزير الدفاع الإيراني، أمير حاتمي، اليوم الاثنين 30 نوفمبر (تشرين الثاني)، مضاعفة ميزانية هيئة البحث والابتكار التابعة لوزارة الدفاع، والتي كانت...More