مغردون يرحبون بمقتل "فخري زاده".. ويسخرون من تصريحات المرشد حول صواريخ إيران | ایران اینترنشنال

مغردون يرحبون بمقتل "فخري زاده".. ويسخرون من تصريحات المرشد حول صواريخ إيران

طالب المرشد الإيراني، علي خامنئي، في بيان له بـ"معاقبة المنفذين والآمرين" باغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده.

وفي سياق متصل، قال فريدون عباسي، الرئيس السابق لمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية، إن خطة اغتيال فخري زاده تعود لقرابة العقدين من الزمن، مضيفا: "لقد عملت مؤسساتنا الأمنية بشكل جيد، والاغتيالات لا تدل على ضعف أجهزتنا الأمنية، إن هذا التأخير في حادثة الاغتيال ينم عن قوة أجهزتنا الأمنية".

وفي شأن غير بعيد، قال المرشد الإيراني علي خامنئي، الثلاثاء الماضي، أثناء اجتماعه بالمجلس الأعلى للتنسيق الاقتصادي: "بريطانيا وفرنسا تمتلكان صواريخ نووية، وألمانيا أيضا تسير في هذا الاتجاه، يقولون لنا لا ينبغي أن تملكوا الصواريخ، ما شأنكم أنتم بذلك؟".

وقد أثارت هذه الأخبار والتصريحات تعليقات المغردين الإيرانيين على النسخة الفارسية لـ"إيران إنترناشيونال"، على النحو التالي:

 

خامنئي يطالب بمعاقبة "المنفذين والآمرين" باغتيال فخري زاده

طالب المرشد الإيراني علي خامنئي في بيان له بـ"معاقبة المنفذين والآمرين" باغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، وعلق مغردون على تصريحات خامنئي وسخروا من تصريحاته، حيث كتب المغرد "ممد": "المنفذون والآمرون معروفون.. هي إسرائيل. إن كنت تمتلك الشجاعة الكافية فافعل "، أما "مينا معصومي" فطالبت المواطنين بعدم ركوب الطائرات لكي لا يحل بهم ما حل بركاب الطائرة الأوكرانية، حيث أسقط الحرس الثوري طائرة ركاب مدنية وهو يحاول الرد على مقتل سليماني على يد الولايات المتحدة الأميركية، فيما طالب "مارال" المواطنين الإيرانيين بتجنب الذهاب إلى الدوائر الحكومية لكي لا تلفق لهم تهمة التجسس وقال في هذا الخصوص: "لو كان لديكم عمل في الدوائر الحكومية فلا تذهبوا هذه الأيام، سيكون مصيركم مثل مصير مازيار إبراهيمي، سيلقون القبض على كل من تصل إليه أيديهم ثم يتهمونه بالتجسس وبعد التعذيب سيجعلونه يعترف بكل ما يريدون "، وقال "آلبرت": "في كل مرة يطالب هذا الرجل بمعاقبة المنفذين والآمرين، تقوم عناصر الاستخبارات بإعدام عدد من الأبرياء طاعة لأوامر فرعون، ولكي لا يفتضح أمره".

 

الرئيس السابق لمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية: خطة اغتيال فخري زاده تعود لقرابة عقدين من الزمن

قال فريدون عباسي، الرئيس السابق لمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية، إن خطة اغتيال فخري زاده تعود لقرابة العقدين من الزمن، وأضاف في هذا الخصوص: "لقد عملت مؤسساتنا الأمنية بشكل جيد، والاغتيالات لا تدل على ضعف أجهزتنا الأمنية، وإن هذا التأخير في حادثة الاغتيال ينم عن قوة أجهزتنا الأمنية".

وكتب مغردون تعليقات حول ما جاء في تصريحات الرئيس السابق لمنظمة الطاقة الذرية الإيرانية، فريدون عباسي، حيث كتب المغرد "أمير" قائلا: "الاقتدار والأمن هو أن يتم اغتيال أحد القادة النوويين في قلب العاصمة؟ هل يفهم هذا الرجل ما يقول؟"، وقالت "ميترا": "قوتكم تتمثل فقط في القتل والسرقة، والفساد، لا يوجد إيراني يشعر بالأمن في إيران في ظل وجودكم"، وأشار المغرد "أمير " إلى أن فلسفة النظام هي تأخير المشاكل وكذلك تأخير سقوط النظام، وكتب قائلا: "سياستهم حول حفظ النظام ومنع السقوط تقوم على أساس هذه النظرية أيضا.. لقد عاشوا خلال 42 عاما على هذه النظرية.. وبكل تأكيد فإن أوضاع البلاد الاجتماعية والاقتصادية والبيئية والحدودية والسياسية تسير نحو الانهيار بفضل حكم هذا النظام طوال 42 عاما"، وقال "آريل": "أي اقتدار؟.. فقط يؤجل الأمر وإلا فإن أصل الأمر واقع لا محالة".

 

المرشد: ما شأن الدول الأوروبية بصواريخنا؟

هاجم مغردون المرشد علي خامنئي بعد تصريحاته وانتقاده للدول الغربية على رفضهم لقبول أن تقوم طهران بتطوير الأسلحة والصواريخ، وكتب "راد": "لا شأن للدول الأخرى بموضوع الصواريخ بعيدة المدى.. لكن القنبلة الذرية هي معضلة العالم بأسره والكل معني بذلك"، وكتب "دكتر جم": "الصواريخ بيدكم أنتم الإسلاميين تبقى بمثابة خنجر بيد سكّير.. خطورتها في نفس الحجم"، وقال "اميد": "مرشد الجمهورية الإسلامية يرى صواريخ الدول الأوروبية فقط ولا يرى التقدم الاقتصادي والرفاه لدى الناس ومكانتها الدولية وشعورها بالمسؤولية ومشروعية أنظمتها"، وقال "كيروش": "هم لا يقتلون أبناء شعبهم بالآلاف ثم يطالبون آباء وأمهات الضحايا بالدفع.. هم يغيرون رؤساءهم كل بضع سنوات.. هم لا يسرقون جيوب شعبهم لكي يساعدوا الإرهابيين.. هم يعمرون بلدانهم ولا يخربونها". 

 

إيران بالمختصر
بعث رئيس لجنة حقوق الانسان التابعة للسلطة القضائية الإيرانية، علي باقري كني، برسالة إلى الأمين العام لمجلس الاتحاد الأوروبي، احتج فيها على سجن 10...More
عقب تقارير وسائل الإعلام الإيرانية حول شن هجوم على مركز تابع لقوات الاستخبارات الإسرائيلية شمالي العراق، نفى إقليم كردستان العراق هذه التقارير، واصفا...More
في خطوة تعكس تراجعه عن رفضه السابق للمفاوضات مع الدول الأوروبية في فيينا، أكد المرشد الإيراني، علي خامنئي، أن مفاوضات إيران يجب أن لا تكون استنزافية...More
أشار سكرتير مجلس تشخيص مصلحة النظام في إيران، محسن رضائي، إلى الهجوم الذي تعرضت له منشأة نطنز الإيرانية، قائلا إن "البلاد أصبحت معرضة على نطاق واسع...More
نفى مكتب الرئيس الإيراني الأسبق، محمود أحمدي نجاد، اليوم الأربعاء 14 أبريل (نيسان)، تصريحات فائزة هاشمي بشأن تقديم مقترح لها بالتعاون. وجاء في بيان...More