مغردون إيرانيون يعلقون على إشادة روحاني بمقاومة العقوبات.. وانتشار كورونا بين عاشوراء والأعراس | ایران اینترنشنال

مغردون إيرانيون يعلقون على إشادة روحاني بمقاومة العقوبات.. وانتشار كورونا بين عاشوراء والأعراس

قال مستشار الرئيس الإيراني في تغريدة له حول الانتخابات الأميركية القادمة إن "الرؤساء الأميركيين أمثال كارتر وريغان وكلينتون وأوباما وترامب وبايدن يأتون ويرحلون، لكن الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي التي تبقى".

وفي سياق منفصل، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني في خطاب له، يوم الخميس 30 يوليو (تموز) الماضي، إن الشعب الإيراني سيقاوم العقوبات وجائحة كورونا بشكل جيد.

وعن كورونا والجدل القائم حول آليات مواجهته والتعاطي معه، قال رجل الدين المتشدد وعضو مجلس خبراء القيادة، أحمد خاتمي: "إن أقل بؤر انتشار الفيروس هي المساجد والأماكن المذهبية والمجالس الدينية.. وفي المقابل كانت وسائل النقل وحفلات الأعراس هي أكثر الأماكن التي تشهد انتقال الفيروس". وأضاف خاتمي: "هذا يعني أن المتدينين كانوا سباقين في الالتزام بقواعد الوقاية الصحية".

أثارت هذه الأخبار والتصريحات تعليقات المغردين الإيرانيين على النسخة الفارسية لـ"إيران إنترناشيونال"، على النحو التالي:

 

مستشار روحاني: رؤساء أميركا يرحلون والجمهورية الإسلامية باقية

نشر حسام الدين آشنا، مستشار الرئيس الإيراني، تغريدة له في موقع "تويتر" حول الانتخابات الرئاسية المرتقبة في الولايات المتحدة الأميركية وكتبت أن "الرؤساء الأميركيين أمثال كارتر وريغان وكلينتون وأوباما وترامب وبايدن يأتون ويرحلون، لكن الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي التي تبقى". وقد أثارت تغريدة آشنا ردودا ساخرة، ووصف مغردون عقلية مستشار روحاني الذي يقارن بين الأنظمة والأشخاص بالضحلة والسطحية، فكتب "سان فلوور": "مستشار روحاني، لا ينبغي أن نتوقع أفضل من هذا الغباء.. أحمق لا يعي الفرق بين الأشخاص والأنظمة.. ألا يوجد من يفهم هذا الغبي أن رفسنجاني وخامنئي وخاتمي وأحمدي نجاد أيضا جاءوا وذهبوا.. أنت الغبي وروحاني أيضا ستذهبان.. حفنة من الأغبياء ". وأشار "أزيم" إلى اغتيال الولايات المتحدة الأميركية لقائد فيلق القدس قاسم سليماني، وإحجام إيران عن الرد والثأر، كما توعد ساستها، وقال "أستاذ الخطابة.. لكنه جبن أثناء اغتيال سليماني.. من قتل سليماني هو شخص ترامب نفسه "، أما صاحب حساب " Anonymous" فغرد قائلا: "القاجاريون والبهلويون والملالي يأتون ويرحلون.. هذه إيران التي ستبقى ". وكتب "دارك": "هناك نظام ديمقراطي لا يكون فيه الشخص هو محور النظام، لكن في الجمهورية الإسلامية نرى أن النظام يتمحور حول شخص واحد، وبكل تأكيد سيكون مصير هذا النظام إلى زوال.. لا يوجد نظام سرمدي في إيران ".

 

روحاني: الشعب الإيراني سيقاوم كورونا والعقوبات

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، الخميس الماضي، إن الشعب الإيراني سيقاوم بشكل جيد العقوبات وجائحة كورونا، وتأتي تصريحات روحاني في الوقت الذي تتصاعد فيه حدة الامتعاض الشعبي جراء الضغوط الاقتصادية التي يتعرض لها المواطن الإيراني على خلفية ارتفاع الأسعار والغلاء الفاحش في السلع الأساسية، وعن تصريح روحاني عن مقاومة الشعب وصموده، كتب المغرد "خداي مؤمنان": "لماذا لا يقولون النظام، أو الحكومة.. متى تمت استشارة الشعب؟ في أي استطلاع قال الشعب هذا الكلام؟ يفعلون كل ما يريدون ثم يقولون هذه رغبة الشعب.. تبا للمسؤولين الذين يخشون عددا من الملالي ويشاهدون موت الناس ". فيما كتب "مهدي فرزان" قائلا: "القلق والخوف واضح من كلامه، يخشى انتفاضة الشعب وثورته "، وغرد "علي دلفي" بالقول: "بفضل المسؤولين المدبرين أصبح الناس يأكلون الطعام من القمامة، وبناتهم يبعن كرامتهن و50 في المائة من لصوصها هم لصوص جدد، وحتى إذا ماتوا من الجوع يصرخ مسؤولو البلاد بالمقاومة ". وتساءل المغرد "مرتضى": "لماذا لا يجرب المسؤولون وأبناؤهم بعضا من هذه المقاومة؟ ثانيا هل يحق للناس الاعتراض؟ هل أنت موجود بينهم لكي تعرف كيف يعيشون حياتهم؟ عندما يتكلمون توجه إليهم مئات التهم ثم يعدمون بعدها ".

 

خاتمي: تجمعات العزاء لا تسبب انتشار كورونا.. والأعراس بؤر لتفشي الفيروس

قال رجل الدين المقرب من أروقة الحكم وصناعة القرار في طهران، أحمد خاتمي، إن "أقل بؤر انتشار الفيروس هي المساجد والأماكن المذهبية والمجالس الدينية، وفي المقابل كانت وسائل النقل وحفلات الأعراس هي أكثر الأماكن التي تشهد انتقال الفيروس". وأضاف خاتمي: "هذا يعني أن المتدينين كانوا سباقين في الالتزام بقواعد الوقاية الصحية". 

وعن تصريحات خاتمي المثيرة للجدل، غرّد "هاشم" وقال: "لقد اختفى هذا الرجل ستة شهور خوفا من كورونا والآن وقبيل إحياء ذكرى عاشوراء يخرج ليدعو الناس للمشاركة في العزاء لكي لا تهدد أصول الثورة والإسلام"، أما "مهندس" فغرد ساخرا بالقول: "لهذا كانت بداية انتشار فيروس كورونا في إيران من مدينة قم"، وتساءل مغردون آخرون عن إغلاق المساجد وأشاروا إلى قرار الحكومة إغلاق دور العبادة لمنع تفشي الفيروس وسخروا من خاتمي الذي لا يدري أن المساجد مغلقة بقرار حكومي، فكيف يزعم أنها لم تكن بؤرة لتفشي كورونا، وغرد صاحب حساب "بلنك صورتي":

"أصبحت الوقاحة والهذيان جزءًا من كيان هؤلاء الملالي الأفاقين واللصوص والفسدة"، وغرد "إحسان" مستغربا: "أمركم غريب حقا! تقولون لا يجب أن نقيم مجالس العزاء للمتوفين وفي نفس الوقت تصرون على إحياء ذكرى وفاة شخص مات قبل 1400 سنة، ما هو منطقكم؟".

إيران بالمختصر
قال محمد هادي مهدي نيا، رئيس لجنة التخطيط العمراني والعمارة في مجلس بلدية مشهد، شمال شرقي إيران، إن "المواطنین الذين ليس لديهم مأوى" في هذه المدينة...More
أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، أن مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد زاروا أحد الموقعين النوويين اللذين تمّ الاتفاق على...More
أفادت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية في بيان لها بأن "تجارب" الحرب العراقية الايرانية ستسهل "تدمير" إسرائيل. وشدد البيان على أن "...More
أعلن رضا خندان، زوج السجينة السياسية نسرين ستوده، عن نقلها من السجن إلى مستشفى طالقاني بسبب مشاكل في القلب. وكتب خندان على صفحته في "تويتر" أنه أبلغ...More
أفادت مصادر حقوقية بأن الحرس الثوري أطلق النار على 3 رعاة في بلدة أوشنويه الحدودية في محافظة أذربيجان الغربية، وقتل واحدًا منهم على الأقل. وبحسب...More