معدلات قياسية لضحايا كورونا في إيران.. وزيادة الوفيات عن العام الماضي 90 ألفا في 4 أشهر | ایران اینترنشنال

معدلات قياسية لضحايا كورونا في إيران.. وزيادة الوفيات عن العام الماضي 90 ألفا في 4 أشهر

أفاد سيف الله أبو ترابي، المتحدث باسم منظمة الأحوال المدنية الإيرانية بوفاة 241598 شخصًا في البلاد خلال الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام، وهو ما يعني "زيادة بمقدار 90 ألف شخص عن الفترة نفسها من عام 2019".

ولم يقدم سيف الله أبو ترابي تقريرًا منفصلاً عن أسباب الوفاة، غير أن موقع "همشهري أونلاين" أجرى دراسة حول معدلات الوفاة في إيران خلال نفس الفترة من عام 2019، وكتب أنه في الأشهر الأربعة الأولى من العام الماضي، مات نحو 150 ألف شخص.

ووفقًا للأرقام الرسمية الصادرة عن وزارة الصحة الإيرانية، فإن عدد ضحايا كورونا في إيران، يزيد قليلاً على 34 ألف وفاة، لكن الفارق المقدر بـ90 ألفًا بين الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام والعام الماضي، يشير إلى أنه حتى وفقًا لإحصاءات الحكومة، فإن العدد الفعلي لضحايا كورونا أعلى بكثير من الإحصاءات الرسمية.

وفي هذا السياق، أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الجمعة 30 أكتوبر (تشرين الأول)، أن عدد ضحايا كورونا آخر 24 ساعة، بلغ  365 وفاة، و8011 إصابة جديدة، ليصبح إجمالي الضحايا 34478 وفاة. وإجمالي الإصابات 604952 شخصا، بينهم 5128 حالة حرجة.

وفي وقت سابق، قال عضو المجلس الأعلى لمنظمة النظام الطبي، حسين قشلاقي، إن عدد ضحايا كورونا، حسب التقارير الميدانية من الكوادر الطبية، يزيد بـ3 إلى 4 مرات عن الرقم الرسمي المعلن من قبل وزارة الصحة.

ومن جانبها، لم تنف وزارة الصحة الإيرانية هذه التصريحات أو تؤكدها، لكن إيرج حريرجي، مساعد الوزير، اعترف في مقابلة تلفزيونية بأن العدد الفعلي لضحايا كورونا في إيران يصل إلى 2.2 ضعف الرقم الرسمي.

كما ذكر خبير صحي كان نشطًا أيضًا في مجال كورونا، أن العدد الفعلي لوفيات ومصابي كورونا في إيران كان 20 ضعف الرقم الرسمي، وهو ما نفاه مسؤولو وزارة الصحة.

ويعد الاختلاف في الإحصائيات المعلنة عن ضحايا كورونا ممارسة شائعة في إيران، فقد كانت هناك دائمًا شكوك حول دقة وشفافية إحصاءات كورونا في إيران.

وبالإضافة إلى ذلك، يرفض مسؤولو وزارة الصحة الإيرانية الإعلان عن إحصائيات كورونا بشكل تفصيلي في المحافظات المختلفة، ويذكرون، بشكل عام، حالة المحافظات باللون الأبيض والأصفر والأحمر.

وفي الوقت الحاضر، تعتبر إيران واحدة من أسوأ البلاد في العالم من حيث ضحايا كورونا.

 

إيران بالمختصر
عنونت صحيفة "جمهوري إسلامي" افتتاحيتها، اليوم الأحد 29 نوفمبر (تشرين الثاني)، بـ"حان وقت التطهير من الداخل"، واصفة العملية التي أدت إلى مقتل محسن...More
بعد مرور يوم واحد على اغتيال فخري زاده، العضو البارز في الحرس الثوري الإيراني، نظم عدد من أنصار النظام في إيران تجمعات في العاصمة طهران وبعض المدن...More
أعلن رهام بخش حبيبي، قائد شرطة محافظة فارس، جنوبي إيران، عن مقتل ضابطين في شرطة مدينة كوار برصاص أطلقه مراهق يبلغ من العمر 17 عاما من بندقية صيد...More
دعا المرشد الإيراني، علي خامنئي، المسؤولين في البلاد إلى العمل من أجل "معاقبة مرتكبي وآمري عملية اغتيال العالم النووي والصاروخي محسن فخري زاده". وفي...More
أفادت مصادر حقوقية بأن محكمة ياسوج الثورية حكمت على الشاعر أبو الحسن كمالي بالحبس المنزلي، باستخدام السوار الإلكتروني، لمدة 7 أشهر، والمشاركة في...More