مدير مكتب روحاني: السعودية ليست أميركا.. وعلى طهران والرياض حل مشاكلهما 

أشار محمود واعظي، مدير مكتب الرئيس الإيراني، إلى التوترات المتصاعدة بين طهران والرياض في الأشهر الأخيرة، قائلاً إن على إيران والسعودية حل مشاكلهما معًا.

وقال واعظي، على هامش اجتماع أسبوعي للحكومة الإيرانية، اليوم الأربعاء 22 ینایر (کانون الثاني)، ردًا على سؤال للصحافيين في هذا الصدد: "المملكة العربية السعودية دولة إسلامية.. کانت لدينا علاقات جيدة مع الرياض في الماضي، ونعتقد الآن أنه من مصلحة المنطقة أن یحل البلدان مشاكلهما معًا".

وأشار واعظي إلى انقطاع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، قائلا: "لم يكن هناك نقاش قط بعدم تبادل الرسائل أو قطع العلاقات بين إيران والسعودية".

كما لفت واعظي، في هذا الصدد، إلى التوترات مع الولايات المتحدة، قائلاً: "يجب أن لا تشبه العلاقات مع المملكة العربية السعودية قضية طهران وواشنطن".

وأرجع هذا المسؤول في الحکومة الإیرانیة بعض المشاكل مع الرياض إلى الحرب اليمنية.

وکان وزیر الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، قد أعلن عن استعداد بلاده للتفاوض مع الرياض وتخفيف التوترات، في الوقت الذي تمارس فيه الدول الأوروبية ضغوطًا على إیران بشأن الملف النووي وتفعیل "آلية فض النزاع" من قبل بريطانيا وفرنسا وألمانيا.

يذكر أن العلاقة بين الرياض وطهران توترت بعد هجوم مجموعة من المتشددين الإيرانيين على السفارة والقنصلية السعوديتين في طهران ومشهد، يناير (كانون الثاني) 2016، كما تقوم طهران بدعم الحوثيين بعد احتلالهم للعاصمة اليمنية صنعاء وتزويد جماعة "أنصار الله" التابعة للحوثيين بالسلاح والصواريخ، أطلقوا عشرات منها على الأراضي السعودية.

 

معاهدة حظر الانتشار النووي

وفي إشارة إلى الفجوة المتزايدة بين إيران وأوروبا وتهديد طهران بالانسحاب من معاهدة حظر الانتشار النووي، قال واعظي: "لم يتم أي تفاوض أو مباحثات في الحكومة بشأن الانسحاب من المعاهدة".

وفي هذا الصدد، أشار إلى رسالة من الرئيس حسن روحاني إلى دول 4+1، مضيفًا: "إذا حاولت الولايات المتحدة أو أي من الأطراف إحالة القضية الإيرانية إلى مجلس الأمن، فستقرر إيران اتخاذ إجراءات أكثر صرامة، وسيكون الخروج من معاهدة حظر الانتشار النووي واحدًا من هذه الإجراءات".

يذكر أن ظريف انتقد، يوم الاثنين، استخدام أوروبا لـ"آلية فض النزاع" في الاتفاق النووي، قائلاً إنه إذا تم تحويل الملف النووي الإيراني إلى مجلس الأمن، فإن طهران سوف تنسحب من معاهدة حظر الانتشار النووي.

وفي السياق نفسه، حذر رئيس البرلمان علي لاريجاني من إمكانية مراجعة تعاون إيران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

التفاوض مع عمان حول أمن الخليج ومضيق هرمز

وردًا على سؤال حول المحادثات بين إيران وعمان أثناء زيارة وزير الخارجية العماني، يوسف بن علوي، إلی طهران، وصف مدير مكتب الرئيس الإيراني المحادثات بأنها تناولت الأمن الإقليمي.

وقال واعظي: "عُمان تطل على مضيق هرمز من جانب، وإيران على الجانب الآخر، ويجب أن یکون بیننا الکثیر من التفاعل".

إيران بالمختصر
نقلت وسائل إعلام أفغانية، عن وزارة الصحة، قولها، اليوم الأحد 23 فبراير (شباط)، إنه تم تحديد 3 حالات مصابة بفيروس كورونا في ولایة هرات. وذكرت وسائل...المزيد
تشير التقارير الواردة من إيران إلى إغلاق المدارس في قم، والبرز، وهمدان، وقزوين، ومازندران، وكلستان، وأردبيل، وكرمانشاه، وسمنان، وطهران، غدًا وبعد غد...المزيد
أصدر أبو الفضل قدياني، الناشط السياسي والمعارض للنظام الإيراني، اليوم السبت 22 فبراير (شباط)، بيانًا أشار فيه إلى رسالة نيلوفر بياني، واصفًا تصرف "...المزيد
أعلنت مصادر صحافية إيرانية عن نفص الكمامات الطبية ذات الفلاتر لتنقية الهواء، والمعقمات، والكحول، في صيدليات طهران. كما كتبت وكالة الطلبة الإيرانية،...المزيد
أفادت مصادر صحافية بأن محكمة الثورة في طهران فرع 26، أصدرت أحكامًا بالسجن والجلد على 3 نشطاء عماليين، هم: هيراد بير بداقي، ورهام يغانة، وفريد لطف...المزيد