فائزة هاشمي رفسنجاني: أخطأنا كما أخطأ الشاه.. ولسنا نظامًا دينيًا ولا ثوريًا | ایران اینترنشنال

فائزة هاشمي رفسنجاني: أخطأنا كما أخطأ الشاه.. ولسنا نظامًا دينيًا ولا ثوريًا

في إشارة إلى الضغوط التي تتم ممارستها على النساء والوضع السياسي في إيران، قالت فائزة هاشمي رفسنجاني: " لسنا نظاماً دينيًا.. ولا نظامًا ثوريًا".

جاء ذلك في لقاء عبر الإنترنت، اليوم الثلاثاء 30 يونيو (حزيران)، لمركز جامعة ستانفورد للدراسات الإيرانية، تحدث فيه عباس ميلاني، مدير برنامج الدراسات الإيرانية بجامعة ستانفورد، مع فائزة هاشمي؛ التي شددت على أن "الأنظمة لا تستطيع الدفاع عن الآيديولوجيات، لأنها ستصبح أدوات لإساءة الاستخدام"، مشيرة إلى أن "السنوات مرت وفُقدت أشياء كثيرة".

وفي جزء آخر من حديثها، حول تركيز إدارة دونالد ترامب على الحركة النسائية، أشارت إلى أن "الفتيات والنساء الإيرانيات وجدن طريقهن بشكل صحيح"، قائلةَ: "إن ضغط واهتمام المنظمات الدولية أفضل من ضغط الدول أو ضغط السيد ترامب والحكومة الأميركية"، ومع ذلك، أكدت أن "الدعم الخارجي يمكن أن يقوي هذه الحركات الداخلية".

وحول التغييرات في نظام الجمهورية الإسلامية، قالت فائزة هاشمي إن سبب عدم التغيير والإصلاح، بالإضافة إلى "عقبات الأصوليين"، هو إحباط الشعب من الإصلاحيين، مضيفةً أنه "في أحداث عامي 2017 و2019 على وجه الخصوص، أصدر بعض الإصلاحيين المناصرين للنظام بيانات لا تتوافق مع حقائق المجتمع".

وفي سياق آخر، أكدت فائزة هاشمي رفسنجاني، أنها تعارض الحجاب الإجباري، قائلة: "مثلما أخطأ رضا شاه بفرض خلع الحجاب، أخطأنا نحن أيضًا بفرض الحجاب الإجباري في البلاد".

وفي النهاية، أعربت فائزة هاشمي عن أملها في أنه مع توحيد النظام بعد الانتخابات الرئاسية المقبلة، "إذا كانوا حكماء، يمكنهم سماع صوت المجتمع وإحداث تغيير".

يذكر أن فائزة رفسنجاني هي ابنة علي أكبر هاشمي رفسنجاني، وهي صاحبة أول مجلة نسائية في الجمهورية الإسلامية، بعنوان "المرأة". وكانت نائبة في البرلمان الإيراني لفترة من الزمن، وفي عام 2011، حُكم عليها بالسجن 6 أشهر، و5 سنوات من الحرمان من الأنشطة السياسية والثقافية والصحافية، بتهمة "الدعاية ضد النظام".

 

إيران بالمختصر
نظم عدد من الأطباء في مدن شيراز وياسوج وكرمان وطهران تجمعات احتجاجية أعلنوا خلالها أنهم لا يستطيعون "توفير النفقات الأساسية لمعيشتهم"، وطالبوا بتلبية...More
قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، في الاجتماع الأخير للحكومة، إن حكومته لم تذكر بعض الحقائق لأنها "تضر" بالوحدة الوطنية وليس هناك جدوى من قولها. وشدد...More
أيدت محكمة الثورة في طهران حُكمًا بالسجن 30 عامًا بحق الناشط الحقوقي والمحامي أمير سالار داوودي. وبحسب ما ذكره أمير ريسيان، محامي الدفاع عن أميرسالار...More
وجهت هيئة محلفين في محكمة اتحادية أميركية في واشنطن العاصمة، يوم الجمعة، 30 يوليو (تموز)، لائحة اتهام إلى مواطن كندي - إيراني، يُدعى رضا سرهنك بور،...More
أعلنت معصومة ابتكار، الرئيسة السابقة لمنظمة الحفاظ على البيئة الإيرانية، أنه على الرغم من معارضة منظمتها لعملية جفاف "هور العظيم" من أجل استخراج...More