طهران ردًا على التحذير الأوروبي: اليورانيوم المعدني له أيضًا استخدامات سلمية | ایران اینترنشنال

طهران ردًا على التحذير الأوروبي: اليورانيوم المعدني له أيضًا استخدامات سلمية

بعد 3 أيام من إعلان الأطراف الأوروبية في الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنه إذا أرادت إيران الحفاظ على الاتفاق النووي، فعليها التوقف فورًا عن إنتاج اليورانيوم المعدني؛ نفى سعيد خطيب زاده، المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ذلك، قائلاً إن "اليورانيوم المعدني له استخدامات سلمية أيضًا".

وجاء في بيان مشترك جديد صادر عن فرنسا وألمانيا وبريطانيا أن "إنتاج اليورانيوم المعدني له عواقب عسكرية خطيرة محتملة"، وأن إيران "ليس لديها مبرر مدني مقبول" لأفعالها الأخيرة.

وأضاف البيان أنه بحسب الاتفاق النووي، فإن إيران ملزمة بالامتناع عن أي عمل لإنتاج اليورانيوم المعدني أو البحث والتطوير في مجال تعدين اليورانيوم لمدة 15 عاما.

لكن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، علق اليوم الثلاثاء 19 يناير (كانون الثاني)، قائلا إن إيران تعتقد أن إنتاج اليورانيوم المعدني "لا يتعارض مع معاهدة حظر الانتشار النووي والتزامات ضمانات الدول".

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد أكدت، يوم 13 يناير (كانون الثاني) الحالي، أن إيران بدأت أنشطة البحث والتطوير لإنتاج اليورانيوم المعدني كوقود لمفاعل الأبحاث في طهران.

وفي اليوم نفسه، أبلغت إيران الوكالة بأنها لن تلتزم بأي قيود على أنشطتها البحثية، وأنها بدأت "إصلاح وتركيب المعدات لعمليات البحث والتطوير" في مصنع إنتاج لوحات الوقود في منشأة أصفهان النووية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، في مؤتمر صحافي اليوم الثلاثاء إن "استبيان معلومات تصميم مصنع اليورانيوم المعدني في أصفهان لم يقدم بعد إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وسيتخذ هذا الإجراء في الإطار الزمني الذي يحدده القانون".

كما كانت إيران قد أعلنت في يناير (كانون الثاني) 2019 أنها تدرس إقامة منشأة لإنتاج هذه المادة، لكنها امتنعت عن تنفيذ هذه الخطوة بسبب الضغط الذي مارسته الوكالة الدولية للطاقة الذرية، في خريف ذلك العام.

يشار إلى أن إيران أعلنت مؤخرًا أنها استأنفت إنتاج اليورانيوم بنسبة 20 في المائة، وركبت أجهزة طرد مركزي متطورة. كما أن احتياطي إيران من اليورانيوم البالغ 3.5 في المائة قد زاد أيضًا إلى أكثر من 10 أضعاف الحد المسموح به في الاتفاق النووي.

وقال شركاء الاتفاق النووي الأوروبيون، في وقت سابق، إن بدء تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 في المائة سيكون له "تأثير سلبي خطير" على التزامات المشاركين في الاتفاق.

كما أن المرشد علي خامنئي كان قد قال في وقت سابق إنه "لا توجد مشكلة في الاستمرار في الاتصال والتفاوض مع أوروبا. ولكن مع ذلك، يجب أن لا تعلقوا الآمال عليهم في قضايا مثل الاتفاق النووي أو الاقتصاد".

 

إيران بالمختصر
أعلن علي رضا حاجيان زاده، كبير مستشاري الوزير وسكرتير مقر التعاون بين الحوزة العلمية ووزارة التعليم والتربية، عن إنشاء "مدارس علوم وتربية إسلامية"...More
حذرت صحيفة "اطلاعات" الحكومية في مقال لها، مسؤولي السياسة الخارجية والاستخبارات في إيران من أن العمال الصينيين الموجودين في إيران قد يكونون "عملاء"...More
خلال لقائه وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، أدان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم السبت 27 فبراير (شباط)، الهجمات الجوية الأميركية على...More
نشرت الناشطة الحقوقية الإيرانية، نرجس محمدي، اليوم السبت 27 فبراير (شباط)، رسالة مفتوحة أعلنت فيها عدم مثولها أمام المحكمة في القضية التي تم تشكيلها...More
أعلنت السلطة القضائية الإيرانية عن تشكيل محاكمة عسكرية في أحداث وقضية احتجاجات سراوان التابعة لمحافظة سيستان-بلوشستان. ورفض علي رضا موسائي، المدعي...More