طهران تنفي أن تكون الأدوية المهربة إلى العراق إيرانية | ایران اینترنشنال

طهران تنفي أن تكون الأدوية المهربة إلى العراق إيرانية

أفادت منظمة الغذاء والدواء الإيرانية بأن الـ19 شاحنة التي كانت تحمل أدوية مهربة والتي تم توقيفها في العراق "ليست إيرانية"، وأنها كانت تمر فقط عبر إيران، رغم أن علي رضا وهاب زاده، مستشار وزير الصحة، كان قد قال في وقت سابق، إن هذه الأدوية ربما تم شراؤها من الصيدليات.

ومع ذلك، أعلنت منظمة الغذاء والدواء بوزارة الصحة، اليوم السبت 17 أكتوبر (تشرين الأول)، في بيان، دون ذكر أي اسم، أن الأدوية تخص إحدى الدول المجاورة وتم نقلها إلى العراق عبر إيران.

ولم تذكر المنظمة كيف تم اعتبار هذه الأدوية مهربة في العراق رغم مرورها عبر إيران. هذا ولم يعلق مسؤولو الجمارك الإيرانيون بعد، في هدا الصدد. كما لم تقدم وزارة الصحة تفسيرًا عن نوع الأدوية في الشاحنات.

وسبق أن أفادت الأنباء بأن الشاحنات كانت تسير على طريق جانبي للتهرب من الرسوم الجمركية. وأعلن الجيش العراقي دخول الشاحنات إلى محافظة ديالى في العراق.

وبحسب ما ورد، فقد بلغت قيمة الشحنة المهربة "مئات الآلاف من الدولارات" وتم اعتقال عدد من المشتبه بهم لحملهم شحنة كبيرة من الأدوية، وتم توقيف الشاحنات التي تحمل الأدوية المهربة.

وكان لأخبار ضبط شحنات الأدوية المهربة من إيران إلى العراق تداعيات واسعة، وقد وصفها العديد من النشطاء الإيرانيين على وسائل التواصل الاجتماعي بأنها إتجار منظم بدعم من الحكومة الإيرانية.

لكن منظمة الغذاء والدواء شددت على أنه لمنع المخالفات المحتملة، فقد أكملت "نظام تيتك"، وفي هذا النظام "من الممكن تحديد مصدر وأصل المخالفات داخل البلاد".

جاء هذا البيان في الوقت الذي لم يستبعد فيه علي رضا وهاب زاده، مستشار وزير الصحة، في مقابلة مع موقع "ركنا" الإخباري، احتمال أن تكون الأدوية إيرانية.

وردًا على سؤال حول "كيفية توفير هذه الكمية من الأدوية من خلال الشراء الشخصي من الصيدليات وتهريبها، قال وهاب زاده إن ذلك ممكن.

 

إيران بالمختصر
أعلن سيد أشرفي، المحقق في قضية مقتل قاسم سليماني، أن بلاده أرسلت ملفًا بالإنابة القضائية إلى 6 دول توجد بها قواعد أميركية. وقال أشرفي في اجتماع...More
على الرغم من تعهد وزير الصحة الإيراني، سعيد نمكي، بشراء 42 مليون جرعة من لقاح كورونا، نقل البرلماني محمد علي محسني بندبي، عن رئيس معهد باستور قوله إن...More
أعلن أحمد أميرابادي فراهاني، عضو هيئة رئاسة البرلمان الإيراني، أن النواب يدرسون اتفاقية الـ 25 عامًا بين إيران والصين. وقال "فراهاني"إنه تم توقيع...More
أعلن مركز دراسات البرلمان الإيراني، في تقرير، أن ميزانية العام الإيراني الحالي ستعاني من "عجز ملحوظ" بسبب تراجع مبيعات النفط. علمًا أنه تم التوقع في...More
وفقًا للبنك المركزي الإيراني، ارتفع متوسط سعر المنزل في طهران في نوفمبر (تشرين الثاني) مقارنة بالعام الماضي بأكثر من 118 ٪ وزاد الإيجار بنحو 29 ٪...More