صالحي في حضور غروسي: تعاون إيران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية "سيتوسع" | ایران اینترنشنال

صالحي في حضور غروسي: تعاون إيران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية "سيتوسع"

أعلن علي أكبر صالحي، رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، عن نية بلاده توسيع التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وقال صالحي، اليوم الثلاثاء 25 أغسطس (آب)، في مؤتمر صحافي مشترك مع رفائيل غروسي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، الذي يزور إيران لأول مرة: "بهذه الزيارة، سيتوسع تعاوننا بشكل أكبر".

وأعرب المسؤول الإيراني عن أمله في أن تكون نتيجة هذه الزيارة مرضية للطرفين، "بحيث تؤدي كل من الوكالة الدولية للطاقة الذرية واجباتها، وفقًا لنظامها الأساسي، وكذلك جمهورية إيران الإسلامية، في إطار الضمانات والبروتوكول الإضافي".

وفي الأثناء، وصف صالحي محادثات، اليوم الثلاثاء، مع غروسي بأنها "بناءة للغاية"، وقال إن الوكالة "ستمضي قدما بشكل مهني ومستقل وإن إيران ستفي بالتزاماتها".

تأتي هذه التصريحات في الوقت الذي خفضت فيه إيران، في عدة خطوات متتالية، التزاماتها بموجب الاتفاق النووي.

كما أعلن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية أنه يعمل للتوصل إلى اتفاق بشأن أنشطة الوكالة في إيران للتأكد من وفاء إيران بالتزاماتها.

وكتب غروسي في تغريدة على "تويتر"، اليوم الثلاثاء: "نتعاون بشأن اتفاق حول أنشطة الوكالة الدولية للطاقة الذرية في إيران للتأكد من وفاء إيران بالتزاماتها."

وأشار المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، في المؤتمر الصحافي المشترك مع صالحي، إلى أنه ليست لديه "توجهات سياسية" وأن رقابة الوكالة "تقوم على مسائل فنية"، مضيفًا: "لكن في بعض الأحيان هناك حالات تحتاج إلى توضيح."

تأتي هذه التصريحات بعدما كان غروسي قد دعا المسؤولين الإيرانيين، خلال اجتماع مجلس محافظي الوكالة في يونيو (حزيران) الماضي، إلى السماح للمفتشين فورا بالوصول إلى موقعين حددتهما الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وفي وقت سابق، قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية: "أعلن بقلق عميق أن إيران منعتنا من الوصول إلى موقعين خلال الأشهر الأربعة الماضية، ورفضت منذ ما يقرب من عام إجراء حوار جاد للتوضيح بشأن أسئلتنا حول المواد والأنشطة النووية المحتملة في مواقع غير معلنة".

وقال المسؤولون الإيرانيون إن أحد الموقعين اللذين تريد الوكالة تفتيشهما "بالقرب من مدينة شهر رضا في أصفهان والآخر بالقرب من طهران".

ويجري المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية زيارة إلى طهران في وقت قدمت فيه أميركا رسالة رسمية إلى الأمم المتحدة من أجل تفعيل آلية الزناد وعودة جميع عقوبات مجلس الأمن ضد طهران. ولكن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، بهروز كمالوندي، قال، اليوم الثلاثاء، إن زيارة غروسي "لا علاقة لها بقضية آلية الزناد والقضايا السياسية".

وأضاف كمالوندي أنه "من المقرر أن يتم خلال اللقاء بحث تعامل إيران والوكالة".

 

إيران بالمختصر
بعث رئيس لجنة حقوق الانسان التابعة للسلطة القضائية الإيرانية، علي باقري كني، برسالة إلى الأمين العام لمجلس الاتحاد الأوروبي، احتج فيها على سجن 10...More
عقب تقارير وسائل الإعلام الإيرانية حول شن هجوم على مركز تابع لقوات الاستخبارات الإسرائيلية شمالي العراق، نفى إقليم كردستان العراق هذه التقارير، واصفا...More
في خطوة تعكس تراجعه عن رفضه السابق للمفاوضات مع الدول الأوروبية في فيينا، أكد المرشد الإيراني، علي خامنئي، أن مفاوضات إيران يجب أن لا تكون استنزافية...More
أشار سكرتير مجلس تشخيص مصلحة النظام في إيران، محسن رضائي، إلى الهجوم الذي تعرضت له منشأة نطنز الإيرانية، قائلا إن "البلاد أصبحت معرضة على نطاق واسع...More
نفى مكتب الرئيس الإيراني الأسبق، محمود أحمدي نجاد، اليوم الأربعاء 14 أبريل (نيسان)، تصريحات فائزة هاشمي بشأن تقديم مقترح لها بالتعاون. وجاء في بيان...More