سفارة موسكو لدى إيران تؤكد اعتقال الصحافية الروسية في طهران

 

أعلنت السفارة الروسية في طهران، اليوم الجمعة 4 أكتوبر (تشرين الأول)، اعتقال الصحافية الروسية، يوليا يوزيك في طهران.

وكتبت مراسلة وكالة أنباء "أسوشييتد برس" في روسيا، ناتاليا واسيلويا، اليوم الجمعة على صفحتها في "تويتر": "إن أسرة الصحافية الروسية يوليا يوزيك تقول إن ابنتها اعتقلت في إيران وتنتظر إقامة جلسة محاكمتها غدا السبت".

كما أكدت السفارة الروسية في طهران التقارير الواردة حول اعتقال هذه الصحافية الروسية، معلنة أن السفارة تحقق حاليًا في تفاصيل القضية.

ومن جهته، كتب الصحافي الروسي، زوج يوزيك السابق، بوريس فوتشيتشوفسكي، عبر حسابه على "فيسبوك"، أن "يوليا كانت في إيران لمدة أربعة أيام وأنها أجرت اتصالا معه من المعتقل، وقال إنها تواجه اتهام التجسس لصالح إسرائيل".

يشار إلى أن الصحافية الروسية كانت تعمل مراسلة في طهران منذ بضع سنوات، وکانت قد نشرت خلال الأيام الأخيرة صورًا من زيارتها إلى طهران على تطبيق "إنستغرام"، وكتبت أنها تحب هذا المكان.

وما زالت السلطات الإيرانية لم تعلق بعد على أنباء اعتقال هذه الصحافية الروسية.

کما أفادت وكالة أنباء "سبوتنيك" الروسية بأن الخارجية الروسية، استدعت، اليوم الجمعة، السفير الإيراني في موسكو، مهدي سنائي، على خلفية توقيف الصحافية الروسية بطهران.

تجدر الإشارة إلى أن اعتقال بعض المواطنين مزدوجي الجنسية في إيران خلال السنوات الأخيرة، أدى إلى توترات دبلوماسية بين إيران والدول الغربية.

ويقول المسؤولون الإيرانيون إنهم لا يعترفون بالجنسية الثانية، ويحاكمون المعتقلين بموجب قوانين الجمهورية الإسلامية.

كما أن معظم التهم التي يواجهها هؤلاء المواطنون هي اتهامات أمنية، بما في ذلك "التجسس"، ومحاولة "الإطاحة بالنظام".

وتعتقل طهران في الوقت الراهن عددًا من المواطنين الأميركيين والأستراليين والمواطنين مزدوجي الجنسية.

ووفقًا للمقرر الأممي المعني بحالة حقوق الإنسان في إيران، جاويد رحمان، فإن هناك نحو 30 سجینًا من مزدوجي الجنسية في إيران.

إلى ذلك، كتب بوريش ويجه خووسكي، زميل الصحافية الروسية المعتقلة، عبر صفحته في "فيسبوك": "يوليا كانت تعمل صحافية قبل سنوات في إيران. تمت دعوتها قبل فترة لإيران وبعدها بفترة وجيزة سافرت مرة أخرى إلى طهران. وفور وصولها المطار قام الأمن الإيراني بمصادرة جواز سفرها، وتم اعتقالها، على يد قوات الحرس الثوري الإيراني، بعد ساعات من وصولها إلى الفندق".

ومنذ اعتقالها لم تتمكن الصحافية يوليا يوزيك من التواصل مع الخارج سوى دقيقة واحدة عبر الهاتف مع أقاربها في موسكو.

وقالت الصحافية المعتقلة، خلال المكالمة، إنها تقبع في زنزانتها على الأرض، ومنفصلة تماما عن الخارج، ومن المقرر أن تتم محاكمتها يوم السبت (غدًا).

كما أكدت ابنة يوليا يوزيك عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" اعتقال والدتها في إيران.



 

إيران بالمختصر
أدانت منظمات حقوق الإنسان الكردية، اليوم الاثنين 18 نوفمبر (تشرين الثاني)، الحملات واسعة النطاق والعنيفة التي تشنها الأجهزة الأمنية الإيرانية على...المزيد
كشف الصحافي الكردي بمدينة ماريفان في كردستان، عدنان حسن بور، في مقابلة مع قناة "إيران إنترناشيونال"، اليوم الاثنين 18 نوفمبر (تشرين الثاني)، أن...المزيد
أعلنت وزارة العدل الأميركية عن الحكم على تاجر إيراني يدعى بهزاد بورقناد، بالسجن 46 شهرًا لانتهاك العقوبات والتصدير غير المشروع لألياف الكربون إلى...المزيد
أعلن القضاء الإيراني، اليوم الخميس 14 نوفمبر (تشرين الثاني)، العفو عن 32 شخصًا من الإعلاميين، ومن الطلاب الجامعيين، بمناسبة ذكرى مولد النبي الأكرم...المزيد
أدرجت وزارة التجارة الأميركية 22 شركة وشخصًا في قائمتها السوداء بتهمة توفير مواد لإنتاج أسلحة الدمار الشامل في سوريا، من خلال إرسال مكونات أميركية...المزيد