رضا خندان: حتى في العناية المركزة استخدمت قوات الأمن أبشع الظروف ضد نسرين ستوده | ایران اینترنشنال

رضا خندان: حتى في العناية المركزة استخدمت قوات الأمن أبشع الظروف ضد نسرين ستوده

أكد رضا خندان، الناشط الحقوقي وزوج السياسية السجينة نسرين ستوده، أن زوجته "محجوزة في المستشفى في أسوأ حالة ممكنة"، وتلقت أسرتها تهديدات بالاعتقال ولم يُسمح لهم بالدخول ومتابعة عملية العلاج، وأضاف: "لقد أحاطوها بأقسى الظروف غير الإنسانية كي لا يتمكن أحد من الوصول إليها؛ حتى تمتثل لمطالبهم تحت الضغط النفسي".

وكانت المحامية والناشطة الحقوقية نسرين ستوده أعلنت في رسالة من داخل سجن إيفين، صباح يوم 11 أغسطس (آب) الماضي، أنها أضربت عن الطعام "للمطالبة بالإفراج عن السجناء السياسيين" الذين يقبعون في ظروف قاسية جعلت من المستحيل استمرار اعتقالهم.

وقد تم نقل ستوده من جناح النساء في سجن إيفين إلى طوارئ مستشفى طالقاني، يوم السبت الماضي، بسبب مشاكل في القلب، وضيق في التنفس، وانخفاض شديد في ضغط الدم، وضعف عام شديد، بعد أسابيع من الإضراب عن الطعام. ووفقًا لزوجها رضا خندان، فقد تم نقلها إلى وحدة العناية المركزة في الليلة نفسها، بسبب حالتها الحرجة.

وقال رضا خندان، في مقال نشره في صفحته على "فيسبوك"، في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء 22 سبتمبر (أيلول)، في بداية اليوم الـ43 من إضراب زوجته نسرين ستوده عن الطعام، إن "أحد أسوأ الأشخاص تم تكليفه بمسؤولية الفريق الأمني"، و"لا يُسمح لنا كأسرة المريضة بالدخول ومتابعة عملية العلاج. نُمنع من الاطلاع على نتائج التحاليل. ونهدد بالاعتقال ونُسَبُّ من قِبَل رئيس الفريق الأمني".

وأضاف أن مستشفى طالقاني خالف جميع البروتوكولات التي تحكم علاقة الطبيب وبيئة العلاج بالمريض ويخاف (المستشفى) من الفريق الأمني، وبعد مرتين من المراجعة، لم يحدد لي رئيس المستشفى موعدًا، ورفض حتى السماح لي بدخول غرفته.

وقال: "نفس الشخص (المسؤول الأمني) دفع مساء الاثنين، عمدًا كرسي نسرين ستوده المتحرك بغضب، وسد الباب بقوة، حتى لا تتحدث إلينا أثناء تحركها في الممر. بعد ذلك، سمعنا من خلف الباب المغلق، نسرين تصرخ في الغرفة".

وبحسب رضا خندان، فإن "نفس رئيس الفريق الأمني، الذي لا يحق له الاقتراب من [نسرين] على الإطلاق، في كثير من الحالات يدفع بنفسه كرسيها المتحرك ليحركها من مكان إلى آخر، بينما هو مسؤول فقط عن مراقبتها مع الحفاظ على مسافة معها".

وأكد رضا خندان أن نسرين موجودة حاليًا في مستوى أمان صحي متدنٍ، مع مناعة ضعيفة، مع 10 مرضى ومرافقيهم، وعشرات الموظفين، مما يزيد من احتمال الإصابة بكورونا".

 

إيران بالمختصر
أفادت مصادر حقوقية، اليوم الثلاثاء الأول من ديسمبر (كانون الأول)، بأن 11 امرأة من الصحافيات الإيرانيات نشرن بيانا انتقدن فيه صمت وغموض نشاط نقابة...More
أفادت مصادر قضائية بالقبض على مهدي محموديان، الناشط السياسي الإصلاحي، الذي قدم للمحاكمة بناءً على شكوى من الحرس الثوري، لتقاعسه عن اقتراح ضامن. وكان...More
تعليقًا على مقتل العالم النووي الإيراني، محسن فخري زاده، قال كاظم غريب أبادي، السفير والممثل الدائم لإيران لدى المنظمات الدولية في فيينا، اليوم...More
أعلنت شرطة محافظة هرمزكان عن إقدام فتاتين تبلغان من العمر 8 و12 عامًا في مدينة بندر عباس على الانتحار بسبب "مشاكل عائلية"، مضيفة أن إحدى هاتين...More
أعلن وزير الدفاع الإيراني، أمير حاتمي، اليوم الاثنين 30 نوفمبر (تشرين الثاني)، مضاعفة ميزانية هيئة البحث والابتكار التابعة لوزارة الدفاع، والتي كانت...More