خامنئي: لن نتفاوض مع أميركا على أي مستوى كان | ایران اینترنشنال

خامنئي: لن نتفاوض مع أميركا على أي مستوى كان

صرَّح مرشد الجمهورية الإسلامية، علي خامنئي، اليوم الثلاثاء 17 سبتمبر (أيلول)، بأن بلاده لن تتفاوض مع الولايات المتحدة على أي مستوى كان.

وقال خامنئي في تصريح له بداية درس "بحث الخارج في الفقه"، صباح اليوم الثلاثاء، بسبب سياسات الولايات المتحدة ضد الجمهورية الإسلامية: "أعلن مسؤولو البلاد، من الرئيس إلى وزير الخارجية وغيرهم، بالإجماع، أنّنا لن ننخرط في مفاوضات ثنائية أو متعدّدة الأطراف مع أميركا".

وأشار إلى انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي العام الماضي، قائلاً إنه إذا عادت حكومة دونالد ترامب إلى الاتفاق، يمكن للولايات المتحدة المشارکة في "التفاوض" بين إيران والدول الخمس الموقعة على الاتفاق النووي (فرنسا وبريطانيا وألمانيا والصين وروسيا).

وأضاف خامنئي: "وإلا فلن يکون هناك تفاوض مع أميركا في أي مستوى كان، لا في نيويورك ولا في غيرها".

يذكر أنه في الأيام الأخيرة، أعلن كبار المسؤولين الأميركيين أن ترامب مستعد للحوار مع الرئيس الإيراني حسن روحاني على هامش قمة جمعية الأمم المتحدة في نيويورك هذا الشهر.

ووصف خامنئي استعداد المسؤولين الأميركيين للحوار مع إيران بأنه "خدعة"، وذلك "لفرض رغباتهم الوقحة".

تأتي تصريحات خامنئي وسط اتهامات متزايدة ضد إيران في الأيام الأخيرة بعد الهجوم على المنشآت النفطية السعودية، وقال ترامب وغيره من كبار المسؤولين الأميركيين إنهم سوف ينتقمون من المسؤولين عن الهجوم.

وفي يوم السبت الماضي، خفضت هجمات الطائرات المسيرة إنتاج المملكة العربية السعودية من النفط إلى النصف من خلال استهداف أكبر مجمع لتكرير النفط في العالم في محافظة البقيق، وکذلك حقل نفط كبير في الخريص.

من ناحية أخرى، تصاعدت التوترات بين طهران وواشنطن، منذ انسحب ترامب من الاتفاق النووي وفرض عقوبات نفطية ومصرفية شديدة على إيران، مما دفع البلدين إلى شفا صراع عسكري.

وأضاف خامنئي: "إن السياسة الأميركية هي سياسة ممارسة أقصى الضغوط في إطار فرض الحظر بشتى الأنواع ضد إيران والتهديد والهراءات لأن الإدارة الأميركية الحالية تعتقد أنه لا يمكن التكلم بنعومة مع الجمهورية الإسلامية لإجبارها على الاستسلام".

وتابع قائلًا: "إن هدفهم من التفاوض القول بأن سياسة الضغوط القصوى كانت مجدية وإن المسؤولين في الجمهورية وخلافًا لما كانوا يقولونه بعدم الجلوس إلى التفاوض فإنهم أجبروا عليها، لذا فإن السبيل الوحيدة لمواجهة إيران هي ممارسة أقصى الضغوطات عليها".

 

إيران بالمختصر
قال وزير الاستخبارات الإسرائيلي، إيلي كوهين، إن "إيران وتركيا والفلسطينيين يعادون السلام بشكل علني"، مشيرًا إلى أن دول الخليج العربية تتجه نحو تطبيع...More
قال مجيد تخت روانجي، مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة، إن على واشنطن أن تدفع تعويضات لإيران إذا أرادت العودة إلى الاتفاق النووي. وفي مقابلة مع "...More
قال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، إن الولايات المتحدة تمكنت من منع النظام الإيراني من الحصول على 70 مليار دولار، من خلال سياسة الضغط الأقصى،...More
قالت شيوا قاسمي بور، ممثلة مريوان في البرلمان الإيراني، إن حالة التضخم في إيران لم تترك مجالًا لحياة "شريفة" وإن اعتراف حسن روحاني بأن المواد...More
أصدر مركز الإحصاء الإيراني تقريره عن معدل التضخم في البلاد، يوم الأربعاء 23 سبتمبر (أيلول)، والذي نُشر على الموقع الإلكتروني للمركز، قائلاً إن التضخم...More