الهلال الأحمر الإيراني يتعهد بشراء "اللقاح الصيني".. وروحاني: نستطيع تخزينه في أي درجة حرارة | ایران اینترنشنال

الهلال الأحمر الإيراني يتعهد بشراء "اللقاح الصيني".. وروحاني: نستطيع تخزينه في أي درجة حرارة

أعلن رئيس جمعية الهلال الأحمر الإيرانية، كريم همتي، اليوم السبت 26 ديسمبر (كانون الأول)، أن هذه المنظمة ستشتري لقاح كورونا الصيني، في حين لم تكشف الحكومة، حتى الآن، عن نوع اللقاح الذي ستشتريه إيران.

وقال كريم همتي، في حديث له مع إذاعة وتلفزيون إيران: "اللقاح الذي اشتريناه صيني، لكن إدارة الغذاء والدواء تراقب عن كثب جميع الأدوية واللقاحات".

ولم يذكر ما إذا كانت إيران ستشتري كل اللقاحات التي ستحتاجها من الصين، أم إن هذا اللقاح ليس إلا جزءًا من اللقاحات التي ستشتريها إيران.

وفي وقت سابق، كانت المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية، سيما سادات لاري، قد أعلنت أنه تم التشاور مع الهند وروسيا والصين لشراء لقاح فيروس كورونا.

يذكر أن المسؤولين في إيران، والذين سبق أن أطلقوا تصريحات متناقضة بشأن شراء لقاح كورونا، أعلنوا عن شراء 16 مليون لقاح، في الأيام الأخيرة، ومع ذلك، لم يتم الإعلان عن نوع اللقاح الذي ستشتريه إيران.

وقد أعلن الرئيس الإيراني، السبت 26 ديسمبر (كانون الأول)، أن هناك إمكانية لنقل أي لقاح إلى البلاد، وأن الحكومة ليست مستعدة للخضوع لفترة تجريبية للقاح "غير صالح".

وقال حسن روحاني: "أينما وجد لقاح صالح، سنشتريه بالتأكيد، لكننا لسنا مستعدين لأن يمر شعبنا بفترة تجريبية للقاح غير صالح"، مؤكدًا أن إيران لديها القدرة على نقل اللقاحات في أي درجة حرارة.

وسبق أن قال بعض المسؤولين الإيرانيين إن البلاد لا تشتري اللقاحات الأميركية، بسبب مشاكل النقل والحاجة إلى ثلاجات ذات درجات حرارة منخفضة للغاية.

وفي غضون ذلك، تحدثت بعض الشخصيات المحافظة علنًا، ضد شراء لقاح كورونا الأجنبي.

ومن ناحية أخرى، أعلن مسؤولو المقر التنفيذي لأمر الإمام، أحد الأجهزة التي تعمل تحت قيادة المرشد، عن إنتاج لقاح كورونا المحلي، لكن لم يتم الإعلان عن المواصفات الفنية لهذا اللقاح ولم يتم اختباره بعد على البشر.

وقد بدأ الجهاز التنفيذي لأمر الإمام في تسجيل المرشحين للاختبار البشري للقاح الإيراني، منذ يوم الثلاثاء، الأسبوع الماضي.

وأضاف روحاني: "لدينا أيضًا مشاكل في الشراء، لكننا سنتغلب على هذه المشاكل"، مشيرًا إلى أن وزارة الخزانة الأميركية (أوفك) وافقت على شراء لقاح كورونا، وأن الأموال ينبغي أن تذهب إلى بنك أميركي.

وقال الرئيس الإيراني: "أنتم تترصدون أموالنا للاستيلاء عليها. كيف يمكن الوثوق بكم؟"، مضيفًا: "كتبت خطابًا إلى البنك المركزي وقدمت بعض الطرق الشائعة، لكنهم لم يسمحوا بذلك. يجب أن لا يعتقد الناس أنه ليست لدينا مشكلة".

ومع ذلك، لم يشرح روحاني طبيعة القرار الذي تم اتخاذه في النهاية لتحويل الأموال.

ومن جهته، قال محافظ البنك المركزي، عبد الناصر همتي، في برنامج تلفزيوني، مساء أول من أمس الخميس، إن إيران لم تقبل تحويل الأموال من كوريا الجنوبية إلى بنك أميركي، وقد تلقت تراخيص مكتب مراقبة الأصول الأجنبية من خلال ثلاثة بنوك، بما في ذلك بنك تركي، وبنك أوروبي، وفرع من بنك إيراني ينشط في الشؤون الدولية.

 

إيران بالمختصر
أعلن علي رضا حاجيان زاده، كبير مستشاري الوزير وسكرتير مقر التعاون بين الحوزة العلمية ووزارة التعليم والتربية، عن إنشاء "مدارس علوم وتربية إسلامية"...More
حذرت صحيفة "اطلاعات" الحكومية في مقال لها، مسؤولي السياسة الخارجية والاستخبارات في إيران من أن العمال الصينيين الموجودين في إيران قد يكونون "عملاء"...More
خلال لقائه وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، أدان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم السبت 27 فبراير (شباط)، الهجمات الجوية الأميركية على...More
نشرت الناشطة الحقوقية الإيرانية، نرجس محمدي، اليوم السبت 27 فبراير (شباط)، رسالة مفتوحة أعلنت فيها عدم مثولها أمام المحكمة في القضية التي تم تشكيلها...More
أعلنت السلطة القضائية الإيرانية عن تشكيل محاكمة عسكرية في أحداث وقضية احتجاجات سراوان التابعة لمحافظة سيستان-بلوشستان. ورفض علي رضا موسائي، المدعي...More