الرصد الصحافي ليوم الخميس 22 أغسطس (آب) 2019

الناقلة الإيرانية بلا مرسى.. ومزاد الـ60 طنًا من العملات الذهبية... أبرز عناوين اليوم 

خلال لقائه أمس مع الحكومة، تحدث مرشد الجمهورية الإسلامية في مجالات شتی. نصح خامنئي حكومة روحاني بعدم الانشغال بالأمور الهامشیة في السنتين الأخيرتين، والتركيز على أولويات الاقتصاد والثقافة في البلاد. حظي هذا الجزء من حدیث المرشد باهتمام صحیفة "کیهان" التي اتخذته عنوانًا رئیسیًا لها.

غير أن صحيفتي "أبرار"، و"اعتماد" عنونتا، نقلاً عن المرشد، بأن السنوات الأربعين الثانية للجمهورية الإسلامية ستكون بالتأكيد أفضل. بالطبع، هذا الأمل في العقود الأربعة المقبلة، ليس له أي ضمان، وحتى ذلك الحين، لن يبقى آية الله علي خامنئي ولا الکثیر من الجماهير التي تلقت هذا الوعد على قيد الحياة.

وعلی صعید آخر، وافقت الحکومة علی إزالة أربعة أصفار من العملة الوطنية وتغيير العملة من الريال إلى التومان، وأرسل الرئيس مشروع القانون الاقتصادي إلى البرلمان. وقد كتبت صحيفة "إيران" الحكومية عن التحول الصوري الذي يعتقد العديد من الخبراء أنه لن ينفع الاقتصاد الإيراني، حيث ذكرت صحیفة "إيران" أنه بعد 90 عامًا، سوف تتغير عملة إيران إلی التومان، كما ستتم أيضًا تسمية وحدة العملة التي تقل عن تومان واحد باسم "بارسه"، أي إن کل تومان 100 بارسه.

وفي سياق آخر، تم إطلاق الناقلة "أدريان دريا" ("غریس-1" سابقًا) في المیاه الدولیة، ولکنها لم تجد حتی الآن مرسی لها، نتیجة الضغط الأميركي، ومن غير الواضح إلى أي ساحل ستصل الناقلة التي تحمل مليوني برميل من النفط.

حالیًا ینوي المسؤولون الإیرانیون المطالبة بتعویض عن توقیف الناقلة من البريطانيين، واستخدام الناقلة البریطانیة المحتجزة لدى إيران أداةً للضغط. وفي هذا الصدد، کتب مرتضى مكي، في صحيفة "آفتاب" عن سبب طلب إيران الحصول على تعويض من إنجلترا.

وقد صرح الکاتب في صحیفة "آفتاب" بأن التعويض من بریطانیا يمثل استفادة سياسية، وأن إيران تسعى الآن إلى الحصول علی مستحقاتها من المملكة المتحدة، وهي تحتجز ناقلة النفط البريطانية.

ووفقًا لما کتبه مكي، فإن بريطانيا لا تزال مدينة لإيران مقابل الدبابات التي اشتراها الشاه، والآن بعد أن جعل الأميركيون سفينة "أدريان دريا" تائهة في عرض البحر، ولا تسمح الدول لها بأن ترسو في موانئها، خوفًا من الحصار الأميركي، فقد حان الوقت للحصول علی تعویض من إنجلترا باعتبارها حلیفة للولایات المتحدة.

هناك أيضًا أخبار سارة من صحيفة "آرمان ملي" حيث التحضيرات لحضور النساء في الملاعب، فقد أفادت "آرمان" أنه من المحتمل أن تتمكن النساء من مشاهدة مباريات كرة القدم الوطنية من كثب.

 

"اعتماد": ماذا فعلنا من أجل الثقافة منذ 41 عامًا؟

قال مرشد الجمهورية الإسلامية، خلال اجتماع مع الحكومة، إنه لا يوافق على إغلاق المجال الثقافي، لكنه يعارض بشدة الانحلال. وقد اتخذ رضا أكرمي كلمات خامنئي ذریعة، وكتب: "ماذا فعلنا في مجال الثقافة خلال هذه السنة الحادية والأربعين من عمر الثورة؟".

وتابع هذا النائب البرلماني السابق أنه فيما يتعلق بالثقافة، فإن التأثير للإنسان وليس للمال، ولا السلاح، ولا القوة، فالكلمة الأولى والأخيرة للمواطن، الذي هو ولي نعمة الحكام والمتفضل عليهم.

ووفقًا لما ذکره أكرمي، خلال سنوات عديدة بعد الثورة، لم يتمكن الكثير من المسؤولين في الشؤون الثقافية من فعل شيء، وکان ذلك إما نتیجة فشلهم وإما أن الأعداء لم یسمحوا لهم، لكن يجب الاعتراف بأن الحكومة وحدها لا يمكنها تنظيم الشؤون الثقافية، وبالتالي نحن بحاجة إلى العمل جنباً إلى جنب مع الإذاعة والتلفزیون الحکومي، كما يجب أن یکون لدینا قنوات تلفزيونية خاصة.

 

"آفتاب": نحصل علی تعویض أولا ثم نفرج عن الناقلة البریطانية

صرح البرلماني حشمت الله فلاحت بیشه، لصحیفة "آفتاب" بأنه لا يعرف مكان وجود ناقلة النفط "أدريان دريا" وأن تصدير النفط الإيراني يشهد حاليًا ظروفًا خاصة، وأن إيران تبحث عن طرق لبيع النفط.

وعلى الرغم من أن جميع خزانات النفط في البلاد، في البر والبحر، ممتلئة بالنفط، فإن إيران تواصل إنتاج النفط، وما زالت ناقلات النفط الإيرانية في المياه الدولية بمثابة خزانات متحركة تبحث عن عملاء.

يعتقد فلاحت بیشه أن السياسة الخارجية الإيرانية معقدة إلى درجة أن الاستيلاء على ناقلة النفط البريطانية یعد هامشًا ضئيلاً لها، ومع ذلك لا ينبغي لإيران أن تفرج عن ناقلة النفط البريطانية الموقوفة حتى يتم الحصول على تعويض.

 

"خراسان": على طهران أن تضع خطًا أحمر لإسرائيل في بغداد

استمرت الهجمات على مخازن أسلحة قوات الحشد الشعبي المدعومة من إیران، واستُهدفت مجموعة من مخازن الأسلحة والذخيرة للمرة الرابعة قبل بضعة أيام.

وقد علق الکاتب الصحافي حمید رحیم بور، في أحد المقالات، على هذه الهجمات، قائلاً إنها استهدفت الحشد الشعبي في أنحاء مختلفة من الجغرافيا العراقية، ويمكن التأكد من أن الهجوم کان من جانب إسرائيل، لأن نتنياهو قال، في وقت سابق، إن إسرائيل تريد الحد من نفوذ إيران الإقليمي.

ووفقًا لما ذکره هذا الخبیر في شؤون العلاقات الدولیة، فإن رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو استخدم الهجمات كحملة دعائية لهزيمة منافسه الانتخابي، وإرسال رسالة إلى العراق بأنها ستتحول إلى ساحة قتال إذا أرادت البقاء على "جبهة المقاومة".

كما قال الکاتب في صحیفة "خراسان" إن على إيران أن تضع خطًا أحمر لإسرائيل، وأن تتخذ تدابير رادعة، وإلا ستستمر الهجمات.

 

"شرق": أين الدعوى القضائية لمزاد الـ60 طنًا من الذهب؟

في النصف الثاني من عام 2017، في أعقاب ارتفاع أسعار العملات الذهبیة، أطلق البنك المركزي "خطة البیع المسبق للعملة الذهبیة"، والتي أسفرت عن بيع 60 طنًا من احتياطيات الذهب في البلاد، وقد وصلت إلی عملاء محددين، وأدت إلی خلق "ملوك العملات الذهبیة".

أفادت صحیفة "شرق" بأن رئيس البنك المركزي أمر بإيقاف مزاد العملات، لكن حتى صدور ذلك الأمر كان قد تم بيع 60 طنًا من الذهب بأسعار منخفضة.

وأضافت الصحيفة أن القضاء أصدر حکمًا قضائیًا لمسؤولي البنك المرکزي الذين ضخوا 159 مليون دولار في السوق بعد حدوث ارتفاع في أسعار الدولار، وأبطل هذا القرار لعدم وجود تفويض من المجلس الأعلى للنقد والائتمان؟ ولكنه لم یتخذ إجراءً لمزاد الـ60 طنًا من احتياطي الذهب في البلاد، ولم یرفع دعوى قضائية في هذا الصدد؟

 

"آرمان ملي": فتح أبواب ملعب آزادي أمام النساء

وفقًا لما أوردته صحيفة "آرمان"، تم تحديد شروط وجود المرأة في الاستاد ومشاهدة مباريات المنتخب الوطني لكرة القدم، لكن في المقابل فإن النساء لن يكون مسموحًا لهن الذهاب إلى الاستاد لمشاهدة مباريات الأندية في الدوري المحلي.

وذکرت صحیفة "آرمان" أن الوضع الثقافي والاجتماعي للبلد قد تغير، وأن مطالب وحقوق المرأة الأخرى ليست من المحرمات، وحتى الحكومة قبلت أن المرأة، كنصف المجتمع، يجب أن تتمتع بحقوق أساسية مثل الرجل.

ومع ذلك، فإن إصرار الفيفا على وجود النساء في الملعب دفع المسؤولين أيضًا إلى الإسراع بتوفیر إمکانیة حضور النساء في الاستاد.

وقد قال مسؤولو الاتحاد الإيراني لكرة القدم إن استاد آزادي طهران لديه إمکانیة جيدة لحضور النساء، ویمکن للسیدات مشاهدة مباريات المنتخب الوطني، لكن بالنسبة لألعاب الأندية، فلا يوجد في العديد من مدرجات الملاعب أقسام منفصلة للسيدات، والمرافق الصحية ليست منفصلة، وسوف يكون الأمر مرهقًا للنساء.

 

إيران بالمختصر
أعلنت وكالة الأنباء الرسمية لجمهورية إيران الإسلامية (إرنا)، اليوم الأربعاء 18 سبتمبر (أيلول)، عن احتمالية إلغاء زيارة الرئيس الإيراني، والوفد...المزيد
قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الأربعاء 18 سبتمبر (أيلول)، إنه أمر بزيادة العقوبات المفروضة على إيران، وتشديدها، دون أن يقدم تفاصيل أكثر حول...المزيد
ذكرت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إسنا)، اليوم الأربعاء 18 سبتمبر (أيلول) أن إيران بعثت برسالة رسمية إلى الولايات المتحدة، عبر السفارة السويسرية،...المزيد
أفاد عدد من المسؤولين الأميركيين لـ"إن بي سي"، بأن اجتماع الأمن القومي في البيت الأبيض، أول من أمس الاثنين، شهد طرح خيارات محتملة للعمل الأميركي ضد...المزيد
قال السجين السياسي الإيراني ورئيس تحرير مجلة "غام"، أمير حسين محمدي فرد، اليوم الأربعاء 18 سبتمبر (أيلول)، خلال ملف صوتي، إنه "على الرغم من أوامر...المزيد