المرشد الإيراني يأمر بمنع استيراد "آيفون" وعدم شراء العقارات خارج البلاد | ایران اینترنشنال

المرشد الإيراني يأمر بمنع استيراد "آيفون" وعدم شراء العقارات خارج البلاد

أمر المرشد الإيراني، علي خامنئي، اليوم الأحد 23 أغسطس (آب)، الحكومة بالامتناع عن استيراد "الجوالات الفخمة الأميركية (آيفون)، وطالب بالعمل على عدم شراء عقارات خارج البلاد".

وخلال لقائه أعضاء الحكومة عبر الفيديو، أعرب خامنئي عن قلقه إزاء استيراد هواتف آيفون، مضيفًا أنه في العام الإيراني الماضي (ينتهي 19 مارس/ آذار) تم إنفاق نصف مليار دولار على استيراد هذا النوع من الهواتف المحمولة، "دون حاجة" لهذه الهواتف، على حد تعبيره.

وأكد خامنئي أن هذا الاستيراد تم من قبل القطاع الخاص، مضيفًا: "لكن يجب على الحكومة وقف هذه العملية".

كما وصف المرشد الإيراني شراء العقارات في الخارج بـ"المشكلة" داعيا الحكومة إلى منعه.

يشار إلى أن الإحصاءات الرسمية لدول مثل تركيا، خلال العامين الماضيين، تظهر عمليات شراء متزايدة للعقارات من قبل إيرانيين، حتى أثناء فترة كورونا.

ونشر مركز الإحصاء التركي، في أبريل (نيسان) الماضي، تقريرًا للربع الأول من العام الجاري يفيد بأن الإيرانيين اشتروا 1864 وحدة سكنية في تركيا، حيث تصدروا في الفترة المذكورة قائمة المشترين الأجانب للعقارات في تركيا.

يذكر أن تركيا باعت في الربع الأول من العام الجاري أكثر من 11 ألف منزل لأجانب.. ووفق هذا الإحصاء، اشترى إيرانيون 17 في المائة من إجمالي المنازل التي باعتها تركيا إلى الأجانب.

وفي العام الماضي، كان إيرانيون قد اشتروا 5423 منزلا في تركيا، وهو ما مثل نحو 12 في المائة من المشترين الأجانب للمنازل في تركيا.

وفي سياق آخر، فإن المرشد الإيراني أمر الحكومة، في كلمته اليوم، بإرسال طلباتها إلى القوات المسلحة في مجال إنتاج قطع الغيار.

وقال خامنئي إن القوات المسلحة ووزارة الدفاع أطلقتا "حملة لإنتاج قطع الغيار"، وبإمكانهما "إنتاج قطع دقيقة ومعقدة للغاية".

تجدر الإشارة إلى أنه ورغم الانخفاض الحاد في إنتاج السيارات في إيران، فلا تزال سوق السيارات التي تتراوح قيمتها بين 12 إلى 15 مليار دولار سنويا، لا تزال إحدى أهم أسواق الإنتاح والسمسرة في الاقتصاد الإيراني.

وتأتي أوامر خامنئي بزيادة مشاركة المؤسسات العسكرية في صناعة السيارات، بعد ما قال وزير الدفاع الإيراني، أمير حاتمي، سابقًا إنه بناء على أوامر المرشد الإيراني، فإن هذه المؤسسات تعتزم الانسحاب من الأنشطة الاقتصادية غير المرتبطة بنشاطها.

 

إيران بالمختصر
أفادت مصادر حقوقية، اليوم الجمعة 30 أكتوبر (تشرين الأول) بأن 13 سجينًا في "سجن طهران المركزي" حُرموا من الرعاية الطبية، رغم ظهور أعراض كورونا عليهم...More
أفاد موقع "تجارت نيوز" الإخباري بنشر إعلانات في الفضاء الإلكتروني، عن بيع أعضاء بشرية على مجموعة تلغرامية تضم 140 ألف عضو. ووفقًا لـ"تجارت نيوز"، فإن...More
في أعقاب تقارير عن محاكمة الناشطة السياسية السجينة في إيران نازنين زاغري، في اتهامات جديدة، قبل نحو 5 أشهر من انقضاء عقوبتها، مما يمكن أن يؤدي إلى...More
أعلنت الشرطة في طهران عن ضبط ومصادرة 3 آلاف ورقة دولار مزيفة كان بعض البائعين ينوون بيعها في الأسواق. وقال علي شريفي، رئيس مخفر رقم 1 في شرطة طهران،...More
قال رئيس دائرة الرقابة لغرفة المشاغل والأعمال في إيران، بهنام نيك منش، إن هناك ما يزيد على 4 آلاف شخص من قوات التعبئة (الباسيج) يتم إعدادهم للمشاركة...More