التلفزيون الإيراني يبث اعترافات قسرية لأمين عام جمعية الصداقة الإيرانية- النمساوية | ایران اینترنشنال
بعد الحكم عليه بالسجن 10 سنوات بتهمة "التجسس"

التلفزيون الإيراني يبث اعترافات قسرية لأمين عام جمعية الصداقة الإيرانية- النمساوية

عقب إعلان غلام حسين إسماعيلي، المتحدث باسم القضاء الإيراني، أن مسعود مصاحب، أمين عام جمعية الصداقة الإيرانية النمساوية، تم الحكم عليه بالسجن 10 سنوات بتهمة "التجسس"، بدأ التلفزيون الإيراني في بث اعترافاته القسرية.

وكان إسماعيلي قد أعلن، الثلاثاء الماضي، عن تأكيد الحكم بالسجن 10 سنوات على مصاحب. كما أفاد التلفزيون الإيراني أنه- بالإضافة إلى السجن- تم تغريم مصاحب 400 ألف يورو أيضًا.

وقد بث التلفزيون الإيراني اعترافات قسرية لمصاحب، بعد أن اتهمه القضاء في إيران بـ"التجسس" لصالح إسرائيل وألمانيا، وتزويدهما بـ"معلومات مختلفة في مجالات الصواريخ والأسلحة النووية وتكنولوجيا النانو والطب".

يشار إلى أنه في وقت سابق، بث التلفزيون الرسمي في إيران اعترافات قسرية لعدد من السجناء، لكنهم أعلنوا بعد الإفراج عنهم أن هذه الاعترافات انتزعت منهم بالإكراه والتعذيب.

وفي غضون ذلك، ذكرت صحيفة "ستاندرد" ومقرها فيينا، أن محامي مصاحب لم يتمكن من الاطلاع على قضيته.

وكان فيرنر فسلاباند، وزير الدفاع السابق ورئيس المعهد النمساوي للأمن والدراسات الأوروبية، قد أعرب في وقت سابق عن دهشته من اعتقال مصاحب، قائلاً إنه عمل لمدة 25 عامًا على تحسين العلاقات بين البلدين. كما طلب من السفارة الإيرانية توضيحا في هذا الصدد.

وكان المتحدث باسم الحكومة النمساوية قد أكد اعتقال مسعود مصاحب، العام الماضي. وقال إن وزير الخارجية ألكسندر شالنبرغ كتب رسالة إلى محمد جواد ظريف يطالب فيها بالإفراج عنه.

يذكر أنه تم القبض على مصاحب في فبراير (شباط) 2018، أثناء زيارته إلى إيران مع وفد من مركز أزياء أسترون في النمسا، رغم أنه قبل إلقاء القبض عليه، كان قد سافر إلى إيران عدة مرات، وتحدث في تجمعات مختلفة، بما في ذلك في كلية شرطة المرور، والتقى أيضًا، برفقة فسلاباند، مع عبد الله جوادي آملي، رجل الدين الإيراني البارز.

تجدر الإشارة إلى أن مصاحب يعيش في النمسا منذ عام 1965، وقد حصل على الجنسية النمساوية منذ عام 1980. وفي عام 1975 حصل على درجة الدكتوراه في الهندسة الميكانيكية من الجامعة التقنية في فيينا.

اللافت أن السلطات الإيرانية تقوم باعتقال المواطنين الإيرانيين الذين يعيشون في الخارج، وخاصة مزدوجي الجنسية، في السنوات الأخيرة، من قبل وزارة المخابرات والحرس الثوري. وقد تم تبادل بعض هؤلاء المواطنين مقابل مطالب للنظام الإيراني، وما زال آخرون معتقلين في إيران.

 

إيران بالمختصر
قال محمد هادي مهدي نيا، رئيس لجنة التخطيط العمراني والعمارة في مجلس بلدية مشهد، شمال شرقي إيران، إن "المواطنین الذين ليس لديهم مأوى" في هذه المدينة...More
أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، أن مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد زاروا أحد الموقعين النوويين اللذين تمّ الاتفاق على...More
أفادت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية في بيان لها بأن "تجارب" الحرب العراقية الايرانية ستسهل "تدمير" إسرائيل. وشدد البيان على أن "...More
أعلن رضا خندان، زوج السجينة السياسية نسرين ستوده، عن نقلها من السجن إلى مستشفى طالقاني بسبب مشاكل في القلب. وكتب خندان على صفحته في "تويتر" أنه أبلغ...More
أفادت مصادر حقوقية بأن الحرس الثوري أطلق النار على 3 رعاة في بلدة أوشنويه الحدودية في محافظة أذربيجان الغربية، وقتل واحدًا منهم على الأقل. وبحسب...More