احتجاز ناقلة النفط البريطانية.. والحجاب.. والإنفاق على الانتخابات  | ایران اینترنشنال
خطباء الجمعة في إيران يسلطون الضوء على:

احتجاز ناقلة النفط البريطانية.. والحجاب.. والإنفاق على الانتخابات 

 

سلّط خطباء صلاة الجمعة، مرة أخرى، في مختلف المدن الإيرانية، اليوم الجمعة 26 يوليو (تموز)، الضوء على قضية الحجاب في البلاد، ووجهوا انتقاداتهم لهذه الظاهرة.

أحمد خاتمي في طهران قال إن "قلوب المتدينين تعتصر ألمًا من السفور وقضايا خلع الحجاب في البلاد".

كما أشاد خطيب جمعة طهران المؤقت، اليوم، بالإجراءات التي تتخذها قوات الأمن الداخلي لمواجهة السفور في إيران، قائلا إن "السفور في نظام الجمهورية الإسلامية جريمة واضحة، ومن واجب الأمن الداخلي أن يقف أمام هذه الجريمة الواضحة".

وتابع خاتمي أن "قلوب المتدينين اليوم تعتصر ألمًا إثر ظاهرة السفور وخلع الحجاب، المتفشية في البلاد"، مضيفًا أن "الأمن الأخلاقي والنفسي" في المجتمع، يتحقق في ظل "مراعاة الحجاب".

كما اعتبر خطيب جمعة طهران أن انهيار صلاة الجمعة هو "إتلاف لرأس المال"، مؤكدًا أن الإعلام المسموع والمكتوب والفضاء الافتراضي، وخاصة الإعلام المرئي، يجب أن يساعد في إقامة صلاة الجمعة، وأن لا يكونوا سعداء لقلة ذهاب الناس لأداء صلاة الجمعة.

ودعا مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية إلى مواجهة ظاهرة قلة أعداد من يذهبون لصلاة الجمعة، من خلال "بذل المزيد من الجهود، وإقامة برامج لحث الشعب على المشاركة في صلاة الجمعة".

أما أحمد علم الهدى، في مشهد، فقد قال: "ترى بعض تيارات النفوذ والثروة، أن مدينة مشهد أفضل مكان للترفيه واللهو".

وأضاف خطيب الجمعة في مدينة مشهد، مركز محافظة خراسان الرضوية، شرقي إيران: "إن بعض تيارات النفوذ والثروة جاءت إلى مدينة مشهد من أجل الربح، وتعتقد أن المدينة التي يوجد بها 4 ملايين زائر أجنبي هي أفضل مكان للترفيه واللهو".

وتابع: "هذه التيارات، وبذريعة إسعاد الشباب، قامت بأعمال مسيئة، وأنشأت مراكز غير شرعية، من أجل المكسب والدخل غير الشرعي".

وقال: "هناك من يسمي الزائر سائحًا، ويسمي المجاور (مجاور حرم الإمام الرضا) مواطنًا، وهذا ليس صحيحًا، هذه المدينة ليس فيها سائح ولا مواطن".

ومن جانبه، قال محمد علي آل هاشم، ممثل المرشد الأعلى الإيراني وخطيب صلاة الجمعة في مدينة تبريز مركز محافظة أذربيجان الشرقية، شمال غربي البلاد، اليوم، خلال خطبة صلاة الجمعة: "البعض ينفق المليارات على الحملات الانتخابية ولا يسألهم أحد عن رواتبهم خلال توليهم مناصبهم في البرلمان لفترة أربع سنوات".

وأضاف "خدمة الشعب لا تحتاج إلى إنفاق المليارات، وعلى الشعب أن يكون متيقظًا".

وفي مدينة ساري، أشاد خطيب الجمعة المؤقت لمدينة ساري، مركز محافظة مازندران، شمالي إيران، محمد قاسمي، أشاد بالإجراء الذي نفذه الحرس الثوري الإيراني في احتجاز ناقلة النفط البريطانية، قائلا إن "أيام البلطجة والغطرسة للقوى العظمى قد انتهت".

كما انتقد قاسمي بعض زوار مدينة ساري، بسبب "السفور والتجول مع الكلاب في الشوارع"، داعيًا الشعب إلى التعاون مع قوات الأمن الداخلي، لمواجهة "المفاسد الاجتماعية والسفور".

 

إيران بالمختصر
نظم عدد من الأطباء في مدن شيراز وياسوج وكرمان وطهران تجمعات احتجاجية أعلنوا خلالها أنهم لا يستطيعون "توفير النفقات الأساسية لمعيشتهم"، وطالبوا بتلبية...More
قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، في الاجتماع الأخير للحكومة، إن حكومته لم تذكر بعض الحقائق لأنها "تضر" بالوحدة الوطنية وليس هناك جدوى من قولها. وشدد...More
أيدت محكمة الثورة في طهران حُكمًا بالسجن 30 عامًا بحق الناشط الحقوقي والمحامي أمير سالار داوودي. وبحسب ما ذكره أمير ريسيان، محامي الدفاع عن أميرسالار...More
وجهت هيئة محلفين في محكمة اتحادية أميركية في واشنطن العاصمة، يوم الجمعة، 30 يوليو (تموز)، لائحة اتهام إلى مواطن كندي - إيراني، يُدعى رضا سرهنك بور،...More
أعلنت معصومة ابتكار، الرئيسة السابقة لمنظمة الحفاظ على البيئة الإيرانية، أنه على الرغم من معارضة منظمتها لعملية جفاف "هور العظيم" من أجل استخراج...More