إضراب إحدى معتقلات "احتجاجات نوفمبر" عن الطعام.. بسبب "السوار الإلكتروني" | ایران اینترنشنال

إضراب إحدى معتقلات "احتجاجات نوفمبر" عن الطعام.. بسبب "السوار الإلكتروني"

أضربت فاطمة داوند، الناشطة المدنية وإحدى معتقلات احتجاجات نوفمبر (تشرين الثاني) 2019، في مدينة بوكان، شمال غربي إيران، عن الطعام، منذ أمس الخميس، احتجاجًا على رفض السلطات إطلاق سراحها بالسوار الإلكتروني.

وأفادت منظمة "هنغاو" لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة 13 نوفمبر (تشرين الثاني) أن فاطمة داوند، وهي أم لثلاثة أطفال وتقضي عقوبتها في سجن أرومية المركزي، دخلت إضرابًا عن الطعام، منذ أمس الخميس، احتجاجًا على رفض مسؤولي السجن إطلاق سراحها بالسوار الإلكتروني.

يذكر أن قوات الأمن الإيرانية كانت قد اعتقلت فاطمة داوند (42 عاماً) في مدينة بوكان، يوم السبت 16 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019، خلال احتجاجات على مستوى البلاد، بسبب ارتفاع أسعار البنزين، وتم نقلها إلى مركز احتجاز تابع لاستخبارات أروميه، وبعد 4 أيام تم نقلها إلى عنبر النساء في سجن أروميه المركزي. واحتُجزت هناك مؤقتًا لمدة 4 أشهر، وبعد ذلك تم إطلاق سراحها بكفالة مليار تومان.

هذا وقامت مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية، بعد فترة وجيزة من اعتقال فاطمة داوند، بتقديمها على أنها  واحدة من منظمي الاحتجاجات في مدينة بوكان، وبثت اعترافات قسرية لها بتهمة "مؤامرة تنظيم الاحتجاجات".

بعد ذلك تم الحكم على فاطمة داوند بالسجن 5 سنوات، من قبل الفرع الأول للمحكمة الثورية في مهاباد برئاسة جواد غلامي،  في 12 مايو (أيار) 2020 بتهمة "العمل ضد الأمن القومي". وتم تخفيض عقوبتها فيما بعد إلى  السجن 3 سنوات و6 أشهر.

وكانت فاطمة قد اعتقلت مرة أخرى، يوم الأربعاء 5 أغسطس (آب) من العام الحالي ونقلت إلى سجن أروميه لتقضي عقوبتها بالسجن 3 سنوات و9 أشهر، ولا تزال محتجزةً في هذا السجن.

إيران بالمختصر
أعلن موقع "نور نيوز" الإخباري المقرب من المجلس الأعلى للأمن القومي في إيران أن البلاد ستزيل موضوع تبادل السجناء مع أميركا من جدول الأعمال. اتهم "...More
قضت محكمة في أربيل بالإعدام على ثلاثة أشخاص لدورهم في مقتل عضو في الحزب الديمقراطي الكردستاني. وقال سهراب أسد الله، أحد المحامين في القضية، لـ "إيران...More
كتب عشرات السجناء السياسيين السابقين رسالة تحذر من ظروف اعتقال المتظاهرين في خوزستان، جنوب غربي إيران، واحتمال تعرضهم لكارثة في السجن، مطالبين...More
قال علي ربيعي، المتحدث باسم حكومة حسن روحاني: "إن المسار الذي سلكناه لم يكن خاطئًا.. واتخذت الحكومة المعتدلة، بحكمة وأمل، خطوات عديدة خلال سنواتها...More
أصدر أكثر من 150 محاميًا في إيران بيانًا أعربوا خلاله عن معارضتهم لمشروع البرلمان الإيراني لتقييد الإنترنت في إيران، وحذروا من أنه في حال عدم التخلي...More