أزمة انقطاع الكهرباء تستبق الصيف في إيران.. المسؤولون فشلوا في إيجاد توازن بين الإنتاج والاستهلاك | ایران اینترنشنال

أزمة انقطاع الكهرباء تستبق الصيف في إيران.. المسؤولون فشلوا في إيجاد توازن بين الإنتاج والاستهلاك

رغم بقاء شهر واحد على بداية الصيف، قدم المسؤولون المحليون في محافظتي البرز وخراسان الرضوية جدولًا زمنيًا رسميًا لانقطاع التيار الكهربائي في هاتين المحافظتين، كما أن هناك احتمال انقطاع الكهرباء في بعض المحافظات الإيرانية الأخرى.

وأفادت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية (إيسنا)، أن صناعة الكهرباء الإيرانية عقدت اليوم السبت 22 مايو (أيار) اجتماعًا حول مراجعة نشر الجداول الزمنية لانقطاع الكهرباء في جميع أنحاء البلاد، ولكن لم يتم الإعلان عن أي قرار بشأن جميع المحافظات الإيرانية حتى الآن.

وقال رامين فرج، رئيس شركة توزيع الكهرباء في محافظة البرز، اليوم السبت: "لا يوجد خيار آخر سوى قطع الكهرباء عن الأحياء المختلفة لمدة ساعتين من الساعة 9:00 صباحًا".

كما قال عباس آذري، المسؤول في شركة توزيع الكهرباء في مدينة مشهد، في تصريح أدلى به إلى وكالة أنباء "إرنا"، إنه بحسب خطة انقطاع التيار الكهربائي عن المدينة، "فإن نصيب كل مشترك من الانقطاع يبلغ ساعة ونصف ساعة في اليوم".

من جهته، قال رئيس شركة توزيع الكهرباء في كرمانشاه (غربي إيران)، أميد علي مرآتي: قد تشهد المحافظة "انقطاعًا كثيرًا بحسب جدول زمني".

كما أعلن كيومرث زماني، المتحدث باسم صناعة الكهرباء جنوب غربي إيران عن بدء تنفيذ برامج إدارة استهلاك الكهرباء في محافظة خوزستان اعتبارًا من اليوم السبت. ودعا المراكز الحساسة والشركات التي لديها مولدات ديزل أو مولدات احتياطية إلى الاستعداد "لاستخدام هذه الإمكانية إذا لزم الأمر".

ويأتي الإعلان الرسمي عن انقطاع التيار الكهربائي في بعض أنحاء إيران بعدما وردت سابقًا تقارير عن انقطاع متقطع للتيار الكهربائي في البلاد، لكن الحكومة لم تقدم جدولًا زمنيًا لهذه الانقطاعات للكهرباء.

في السياق نفسه، قال مصطفى رجبى مشهد، المتحدث باسم صناعة الكهرباء، إنه اعتبارًا من اليوم السبت، سيتم قطع الكهرباء عن مراكز استخراج العملات الرقمية المصرح بها خلال ساعات ذروة استهلاك الكهرباء.

وأضاف "يتم الآن استهلاك أكثر من 2000 ميغاوات من الكهرباء في المراكز غير القانونية لاستخراج العملات الرقمية في إيران".

وأضاف رجبي مشهدي أن مثل هذا الاستهلاك "يتسبب في تلف وحتى حرق معدات شبكة الكهرباء بسبب التوصيلات غير الصحيحة وزيادة نقاط استهلاك الطاقة مما يؤدي إلى انقطاع التيار الكهربائي".

وقد أعلن المتحدث باسم صناعة الكهرباء أن التيار الكهربائي لمباني أربعة مراكز حكومية، من بينها وزارة الصناعة، والفرع المركزي لبنك ملت، ومؤسسة التعاون، ومنظمة تسجيل الوثائق والمستندات الرسمية، سيتم قطعه اعتبارًا من اليوم السبت، بسبب "عدم الامتثال لأنماط الاستهلاك".

وأكدت وزارة الطاقة أنه يجب على المنظمات الحكومية الإيرانية تقليل استهلاكها للكهرباء بنسبة 50 في المائة.

في حيت قال بعض المسؤولين إن استخراج العملات المشفرة أحد أسباب عدم التوازن في إنتاج واستهلاك الكهرباء في إيران.

 

إيران بالمختصر
دعت ميشيل باشيليت، مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، سلطات الجمهورية الإسلامية الإيرانية إلى اتخاذ إجراءات فورية لمعالجة مشكلة شح المياه في...More
أفادت التقارير التي تلقتها قناة "إيران إنترناشيونال" بتشديد عمليات اعتقال المواطنين من قبل القوات الأمنية الإيرانية تزامنًا مع استمرار الاحتجاجات في...More
أصدر أكثر من 470 ناشطًا سياسيًا بيانًا أشاروا خلاله إلى مؤامرة إيران لاختطاف الصحافية والناشطة السياسية مسيح علي نجاد من أميركا، وطالبوا الحكومات في...More
أعربت دار الموسيقى الإيرانية عن دعمها لأهالي خوزستان، جنوب غربي إيران، في الاحتجاجات الأخيرة، داعيةً إلى تلبية مطالبهم، ومُدينة المعاملة العنيفة التي...More
قالت منظمة حقوق الإنسان الإيرانية إن عمليات الإعدام في إيران، التي أوقفت قبل 9 أيام من الانتخابات الرئاسية، يتم تنفيذها بشكل متزايد بعد الانتخابات...More