السجن 13 عامًا لأستاذ جامعي بتهمة محاولة إسقاط النظام

 





أفادت مصادر حقوقية إيرانية، اليوم السبت 20 أبريل (نيسان)، بأن محكمة الثورة في مدينة مشهد حكمت على الأستاذ الجامعي، كمال جعفري يزدي، بالسجن لمدة 13 عامًا.

وأضافت وكالة "هرانا" الحقوقية التابعة لمجموعة نشطاء حقوق الإنسان الإيرانيين، في تقرير لها، اليوم السبت، أن الحكم قد تم إخطار محامي جعفري يزدي به، يوم الثلاثاء الماضي.

وكانت قوات الأمن في مشهد قد قامت باعتقال جعفري يزدي في أغسطس (آب) العام الماضي، وتم احتجازه لمدة ثلاثة أشهر لاستجوابه واستكمال ملف القضية.

يذكر أن تهمة هذا الأستاذ الجامعي هي "تشكيل جماعة للإطاحة بنظام الجمهورية الإسلامية".

 

إعدام شاب إيراني على الملأ.. في همدان وسط إيران

 

نفذ القضاء الإيراني في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس 23 مايو (أيار)، حكمًا بالإعدام على الملأ، في مدينة همدان وسط إيران.

ووفقًا لمصادر حقوقية، فقد نفذت قوات تابعة لمحكمة الثورة الإيرانية حكم الإعدام بحق مهدي جراغي فر، بتهمة السطو المسلح.

وكانت والدة المتهم قد نشرت مقطع فيديو، قبل أيام، ناشدت فيه السلطات بعدم تنفيذ الحكم ضد ابنها مهدي جراغي فر، لكن السلطات لم تؤجل الحكم إلا ليوم واحد.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة قد طالب سلطات الجمهورية الإسلامية الإيرانية بعدم تنفيذ الحكم على الملأ.

يذكر أن السبب الرئيسي في عمليات السطو- كما يراها محللون إيرانيون- هو الفقر والبطالة المرتفعة في البلاد.