الخارجية الألمانية: على إيران إنهاء الانتهاكات المنهجية للاتفاق النووي | ایران اینترنشنال

الخارجية الألمانية: على إيران إنهاء الانتهاكات المنهجية للاتفاق النووي

قالت ماريا أديبار، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية، إن وزراء خارجية ألمانيا وبريطانيا وفرنسا سيجتمعون في برلين، يوم الاثنين، لمناقشة الاتفاق النووي الإيراني.

وأضافت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية: "نحن وشركاؤنا نحث إيران على الكف عن انتهاك الاتفاق النووي والعودة إلى الامتثال الكامل لالتزاماتها النووية"، مؤكدة أن إيران تنتهك الاتفاق النووي بشكل منهجي.

يشار إلى أن إيران بدأت في انتهاك التزاماتها النووية، تدريجيًا، منذ مايو (أيار) 2019، في الذكرى الأولى لانسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، احتجاجًا على "عدم استفادتها من مزايا الاتفاق"، ووفقًا لآخر تقرير للمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، بلغت كمية احتياطيات اليورانيوم المخصب في إيران الآن 12 ضعف السقف الذي حدده الاتفاق النووي.

قبل يوم من تنصيب الرئيس الأميركي الجديد.. إيران تفرض عقوبات على ترامب و9 مسؤولين في إدارته

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، اليوم الثلاثاء 19 يناير (كانون الثاني)، عن فرض عقوبات على دونالد ترامب و9 من كبار المسؤولين في إدارته الحاليين والسابقين.

وتأتي هذه العقوبات قبل يوم من انتهاء ولاية الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وإضافة إلى ترامب، تطال العقوبات الإيرانية كلا من: وزير الخارجية مايك بومبيو، ووزير الدفاع السابق مارك إسبر، ووزير الدفاع بالإنابة كريستوفر ميلر، ووزير الخزانة ستيفن مانوتشين، ومديرة وكالة المخابرات المركزية جينا هيسبيل، ومستشار الأمن القومي السابق جون بولتون، ورئيس مجموعة العمل الخاصة بإيران في وزارة الخارجية براين هوك، والممثل الخاص في وزارة الخارجية لشؤون إيران وفنزويلا إليوت أبرامز، ورئيس المكتب الأميركي لمراقبة الأصول الأجنبية (OFAC) أندريا جاكي.

وتؤكد إيران أن العقوبات على المسؤولين الأميركيين تأتي في إطار قانون "التصدي لانتهاكات حقوق الإنسان والأعمال المغامرة والإرهابية للولايات المتحدة في المنطقة" الذي أقره البرلمان الإيراني يوم 13 أغسطس (آب) عام 2017.

الشرطة السايبرانية في إيران: مواقع زواج المتعة غير مرخصة.. وتمارس الاحتيال المالي

قال رامين باشائي، المساعد الاجتماعي للشرطة السايبرانية، إن مواقع زواج المتعة في إيران ليس لديها ترخيص قانوني، كما أعلن عن رفع "العديد من قضايا الاحتيال المالي بما يصل إلى مليار تومان، بالإضافة إلى تهديدات أخرى" ضد هذه المواقع.

وقال باشائي في مقابلة مع وكالة أنباء "إيلنا"، اليوم الثلاثاء 19 يناير (كانون الثاني)، إن وزارة الرياضة والشباب هي "المسؤولة قانونيًا عن هذه القضية"، مضيفًا: "حتى الآن لم يصدر أي تصريح قانوني لنشاط هذه المواقع والقنوات".

وأضاف أن هذه المواقع "تعمل بشكل أساسي على وسائل إعلام غير محلية، وفي حال رصد قضايا جنائية ومواقع مماثلة، ستدرج على أجندة الشرطة لاتخاذ الإجراءات القضائية وفق القوانين والأنظمة".

ووفقًا للمساعد الاجتماعي للشرطة السايبرانية، فإن معظم عمليات الاحتيال المالي التي تم ارتكابها ضد المتقدمين كانت "في الغالب الإساءة إلى مشاعر العملاء وتقديم وعود كاذبة".

هذا وأفاد موقع "فراز" الإخباري، مؤخرًا، في تقرير عن مواقع زواج المتعة، بالمتاجرة بفتيات تحت سن 18 عاما.

وفي هذا التقرير، يوم السبت 2 يناير (كانون الثاني) الحالي، نشر "فراز" صورًا لنص محادثة مباشرة مع مدير إحدى قنوات التلغرام المعنية بزواج المتعة، والتي تظهر أنهم يتاجرون بالفتيات الصغار لإقامة علاقات جنسية حميمة مع العملاء الذكور.

منظمة الكهرباء في إيران: من الصعب توفير الطاقة في الأيام المقبلة

توقع مصطفى رجبي مشهدي، المتحدث باسم منظمة الكهرباء الإيرانية، أن يصبح الطقس أكثر برودة في الأيام المقبلة، قائلاً إن "هذا الأمر سيجعل من الصعب تشغيل محطات توليد الطاقة".

وفي مقابلة مع وكالة "إيلنا"، اليوم الثلاثاء 19 يناير (كانون الثاني)، دعا رجبي مشهدي الأهالي إلى "بذل قصارى جهدهم لخفض استهلاك الغاز والكهرباء".

وفي الأسابيع الأخيرة، ذكر مسؤولون في إيران أن "ارتفاع استهلاك الطاقة من قبل المواطنين" هو السبب في نقصها واستخدام زيت الوقود في محطات الطاقة.

وبينما شهدت أجزاء من طهران انقطاع التيار الكهربائي في الأسابيع الأخيرة، لم يستبعد المتحدث باسم منظمة الكهرباء انقطاع التيار في القطاعين المنزلي والتجاري في الأيام الأخيرة، قائلاً: "إذا كان من الضروري فرض قيود، فسنقوم بالتأكيد بإخطار المشتركين مسبقًا".

وقال: "خلال الأشهر القليلة الماضية، قمنا بجمع 1622 عامل منجم باستهلاك 260 ميغاواط من الكهرباء، وفي الأسبوع الماضي، وبفضل تعاون المواطنين، جمعنا نحو 95 ميغاواط من عمال المناجم غير الشرعيين (Miners)".

وفي وقت سابق، كانت هناك تقارير عن التعدين الصيني لعملة البيتكوين في إيران.

تجدر الإشارة إلى أن إيران تصدر الكهرباء إلى بعض دول المنطقة، بما في ذلك العراق، لكنها "أصبحت تستوردها هذا العام"، بحسب متحدث باسم منظمة الكهرباء في البلاد. غير أنه لم يذكر الدول التي تستورد إيران منها.

ظريف: واجبي هو الدفاع عن سياسات النظام.. والإيرانيون يتحملون نتيجة اختياراتهم

أكد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، دفاعه عن "كل" سياسات النظام الإيراني في الخارج، قائلاً إنه لا يستطيع التعبير عما يراه في الخارج علنًا في الداخل.

وقال ظريف في مقابلة مع صحيفة "همدلي"، نشرت اليوم الاثنين 18 يناير (كانون الثاني): "واجبي هو الدفاع عن كل السياسات التي يتم التعبير عنها أو تنفيذها باسم الجمهورية الإسلامية في الخارج"، مضيفاً: "أنا أدافع من زاوية في الخارج، وأعتقد أنني أقول الحق".

ووصف ظريف نفسه في الخارج بأنه "مرصد النظام"، مضيفًا: "كقاعدة عامة، لا أستطيع أن أعبر في الداخل عما أراه في الخارج بوصفي جهة راصدة  للنظام".

وحول ردود الفعل على تصريحاته السابقة حول العقوبات، أشار في جزء آخر من مقابلته: "لم أقل إن الناس اختاروا أن يكونوا تحت ضغط اقتصادي، ولم أقل إن الناس اختاروا أن يتعرضوا للضغوط النفسية، ولم أقل إن الناس اختاروا أن لايكون لديهم دواء".

وأضاف: "قلت إن الناس اختاروا هذه الطريقة، وهذه الطريقة لها عواقب ونتائج. ونحن نحتاج أن نعرف أن هذه نتيجة اختياراتنا".

وكان ظريف يشير إلى تصريحاته في مقابلة تلفزيونية عام 2018 حول العقوبات الناتجة عن سياسات النظام الإيراني، حيث قال: "نحن اخترنا أن نعيش بشكل مختلف".

كما أشار ظريف إلى الخلافات داخل البلاد، قائلاً: "استخبارات الحرس الثوري الإيراني هي المكان الذي صنع فيه مسلسل (غاندو) ضدي. ليس هناك كلام أكثر صراحة من هذا، ومع ذلك، من واجبي الدفاع عن هذه المؤسسة المحلية في الخارج".

مدير مكتب روحاني: يجب العودة إلى ما قبل ترامب.. وقرارات البلاد لا يحددها كلام البرلمانيين

قال محمود واعظي، مدير مكتب الرئيس الإيراني حسن روحاني، عن الشروط المسبقة لإجراء محادثات محتملة مع الولايات المتحدة في إطار الاتفاق النووي: "ما نقوله هو أن كل ما حدث في عهد إدارة ترامب يجب أن يعود إلى ما كان عليه قبلها.. نحن جادون في هذا".

وبحسب وكالة "تسنيم"، أضاف واعظي أن جميع العقوبات المفروضة على الشركات والأفراد يجب أن يتم رفعها، وتعود الأمور إلى ما كانت عليه.

كما أكد مدير مكتب حسن روحاني، ردًا على تصريحات النواب حول الاتفاق النووي، أنه "عندما يتحدث عضو في البرلمان كل يوم عن الاتفاق النووي والمستقبل وغيره من الأمور، فذلك ليس موقفاً رسمياً. نحن لا نقول إنهم لا يجب أن يتكلموا ويمكن للناس العاديين التحدث أيضاً، لكن الموقف الرسمي للبلاد يتم اتخاذه من قبل السلطات الرسمية ذات الصلة. رأي النائب البرلماني في الاتفاق النووي رأي شخصي".

 

كوريا الجنوبية تحرك سفينتها العسكرية خارج مضيق هرمز خلال محادثاتها مع إيران

نقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب)، عن مصدر قوله إن كوريا الجنوبية حركت سفينتها العسكرية بعيدًا عن مضيق هرمز، خلال المحادثات التي جرت لتحرير ناقلة النفط التي استولى عليها الحرس الثوري في المياه الخليجية.

يشار إلى أنه في يوم 4 يناير (كانون الثاني) الحالي، احتجز الحرس الثوري الإيراني ناقلة كورية جنوبية في المياه الخليجية، واعتقل جميع طاقمها.

وقالت القوات البحرية التابعة للحرس الثوري إنها احتجزت ناقلة كورية جنوبية في المياه الخليجية، بسبب "خروقات متكررة لبروتوكولات البيئة البحرية"، ونقلتها إلى ميناء بندر عباس.

هذا ونفت الشركة المالكة للناقلة هذه التهمة على الفور.

أكبر شركة طيران إيرانية تعتزم تسريح 2000 موظف

تعتزم أكبر شركة طيران في إيران (إيران إير)، تسريح ألفي موظف، عقب موجة من الركود والبطالة التي نجمت عن تفشي فيروس كورونا في البلاد.

يشار إلى أن صناعة الطيران الإيرانية مرت بأوضاع صعبة بسبب العقوبات الأميركية وفيروس كورونا، حيث لا يمكن استخدام نصف أسطول النقل الجوي بسبب "عدم وجود قطع غيار" تحتاج البلاد إليها. والنصف الآخر من هذه الصناعة على وشك "الإفلاس" وذلك بسبب الصغوط المالية خلال الأشهر الـ11 الماضية.

وتتمثل استراتيجية مديري أكبر شركة طيران مملوكة للحكومة الإيرانية (إيران إير) للتعامل مع هذه الأوضاع في تسريح الموظفين.

وكتب موقع "تابناك" الإخباري، التابع لسكرتير مجلس تشخيص مصلحة النظام، محسن رضائي، أن شركة "إيران إير" للطيران تعتزم تسريح ألفي موظف لها، حتى نهاية العام الإيراني الحالي.

وفي وقت سابق، كشف عمال وموظفو شركة "إيران إير" للطيران في رسالة نشرتها وسائل الإعلام المحلية الإيرانية عن سياسة الرئيس التنفيذي للشركة في طرد زملائهم، وكتبوا: "حاليًا، أكثر من 2000 موظف في واحدة من أكبر الشركات الحكومية والتابعة لوزارة الطرق وبناء المدن يقومون سرا بتصفية الحسابات وفصلهم نهائيًا قبل بدء العام الإيراني الجديد" (21 مارس/ آذار) المقبل.

وجاء في الرسالة أن العمال الذين تم فصلهم من العمل أو المعرضين لخطر الطرد تم توظيفهم بموجب عقود مؤقتة.

يأتي تسريح "إيران إير" لموظفيها بعد أن أعلن محمد إسلامي، وزير الطرق وبناء المدن في أبريل (نيسان) الماضي، أنه "لا يحق لأي شركة نقل تسريح عمالها وموظفيها، وإذا فعلت ذلك، فإنها ستفقد جميع المزايا والتسهيلات".

أسرة حسين موسوي ورهنورد تنفي رفع الإقامة الجبرية عن زعيمي "الحركة الخضراء"

نفت بنات مير حسين موسوي، وزهراء رهنورد، زعيمي "الحركة الخضراء" الإيرانية، اللذين يخضعان للإقامة الجبرية منذ 10 سنوات، نفت الأنباء الواردة حول رفع الإقامة الجبرية عن والديهما، وأكدت الأسرة أنه تم السماح لهما باستخدام الهاتف بشكل مباشر.

ونشرت زهرا ونرجس موسوي أمس السبت منشورا على صفحتيهما في تطبيق "إنستغرام"، أكدتا خلاله أن التغيير الوحيد الذي حصل خلال الآونة الأخيرة هو السماح للوالدين باستخدام الهاتف مباشرة. والآن يجب أن نرى ما علينا القيام به في هذا الخصوص".

يشار إلى أن زهراء رهنورد، وزوجها مير حسين موسوي، ومهدي كروبي، رهن الإقامة الجبرية، منذ فبراير (شباط)  2011، دون محاكمة.

واتهم كروبي وموسوي، وهما مرشحان في انتخابات الرئاسة عام 2009، حكومة محمود أحمدي نجاد بالتزوير المنهجي في الانتخابات المذكورة. وتم وضع الاثنين قيد الإقامة الجبرية مع زوجتيهما في فبراير(شباط) 2009، لكن اعتقال فاطمة كروبي انتهى بعد سنوات قليلة.