الحکم بإعدام 3 أشخاص بتهمة "الحرابة" والسطو المسلح في أُرومية

 

أفادت مصادر قضائية إيرانية، اليوم السبت 20 أبريل (نيسان)، بأن محكمة الثورة في أرومية، آصدرت حكمها بـ"إعدام وإرجاع الممتلکات المسروقة"، ضد ثلاثة سجناء متهمين "بالحرابة" والسطو المسلح في أرومية.

ووفقًا لمركز كردستان للديمقراطية وحقوق الإنسان، فقد حُكم بالإعدام على هؤلاء الثلاثة، الذين لم تُنشر أسماؤهم وهوياتهم، في محكمة برئاسة علي شيخلو رضا نجف زاده.

وقد حكمت المحكمة على المتهمين بالإعدام، وفقًا للمادة 279 من قانون العقوبات الإسلامي، عقابًا على "المشارکة في الحرابة، واستخدام الأسلحة في الشوارع العامة، وإرهاب المواطنين". كما حكمت بإرجاع بعض المسروقات التي ما زالت مختفية، والمتمثلة في کيلوغرامين من الذهب المسروق.  

يشار إلى أن المحكمة وجهت للمتهمين الثلاثة تهمة السرقة بالإكراه لعشرة كيلوغرامات من الذهب من متجر للمجوهرات الذهبية في شارع فرهنکيان بأرومية وقتل مالك المتجر، جعفر دستي، وذلك يوم 27 سبتمبر (أيلول) 2018. وقد تم اعتقال هؤلاء المحکومين في بداية شهر أكتوبر (تشرين الأول) 2018.

 

الإفراج بكفالة مالية عن البرلمانيين اللذين اتهما في قضية "مافيا السيارات"

 

 

أعلنت مصادر صحافية في إيران، اليوم السبت 24 أغسطس (آب)، نقلا عن عضو في الهيئة الرئاسية في البرلمان الإيراني، أن البرلمانيين الاثنين محمد عزيزي، وفريدون أحمدي، اللذين كانا قد اعتقلا سابقًا بتهمة الفساد الاقتصادي، تم الإفراج عنهما اليوم بكفالة مالية.

وأفادت وكالة الطلبة الإيرانية (إيسنا)، نقلاً عن المصدر السابق، الذي لم تكشف عن اسمه، أن الكفالة المالية المحددة لكل من البرلمانيين الاثنين، "تصل إلى 10 مليارات تومان"، وقد تم الإفراج عنهما، ظهر اليوم، من سجن إيفين بطهران.

وكان هذان البرلمانيان عن مدينتي زنجان، وأبهرند، قد تم اعتقالهما، الأربعاء الماضي، لعلاقتهما بملف الفساد في شركة سايبا لصناعة السيارات، وتم نقلهما إلى سجن إيفين في طهران.

يذكر أن عضو مجلس تشخيص مصلحة النظام، أحمد توكلي، قال قبل شهرين إن محمد عزيزي اعتقل لعدة ساعات "بتهمة الفساد الاقتصادي"، قبل أن يتم الإفراج عنه في النهاية بـ"وعد شرف".

 

الناقلة الإيرانية تتوجه نحو ميناء في تركيا

 

 

أفادت مصادر صحافية، اليوم السبت 24 أغسطس (آب)، بأن الناقلة الإيرانية "أدريان دريا-1" تتجه حاليًا نحو ميناء مرسين في تركيا.

وتجدر الإشارة إلى أن مرسين هي مدينة ساحلية، جنوبي تركيا، كما أنها موقع محطة نفطية.

وأضافت وكالة "أسوشيتد برس" أنه بناء على السرعة الحالية للناقلة الإيرانية، فقد يستغرق وصولها إلى هذا الميناء التركي نحو أسبوع واحد.

تجدر الإشارة إلى أن ميناء مرسين هو الوجهة المدرجة في نظام التعريف التلقائي الخاص بالسفينة، لذلك لا يزال من الممكن تغيير هذه الوجهة أيضًا.

وفي الوقت نفسه، ذكرت مصادر عدة مهتمة برصد حركة ناقلات الشحن والنفط أن الناقلة الضخمة رفضت دخول المياه الأوروبية وتتجه حاليًا نحو الجنوب.

ومن المعروف أن الناقلة "أدريان دريا-1" هي ناقلة نفط ترفع العلم الإيراني، وتحمل نحو 2.1 مليون برميل من النفط الخام".

وكان قد تم الإفراج عن الناقلة بعد احتجازها لنحو 6 أسابيع، قبالة جبل طارق، من قبل القوات البحرية البريطانية، بتهمة خرقها للعقوبات الأوروبية، من خلال نقلها شحنة من النفط الإيراني إلى سوريا.



 

الحُكم بسجن الصحافية مرضية أميري 10 سنوات ونصف السنة مع 148 جلدة

 

 

أفادت مصادر على وسائل التواصل الاجتماعي، اليوم السبت 24 أغسطس (آب)، بصدور الحكم على مرضية أميري، الصحافية الإيرانية ومراسلة صحيفة "شرق"، بالسجن لمدة 10 سنوات ونصف السنة، و148 جلدة. 

وقد کتبت شقيقتها، سميرة أميري، في حسابها على "تويتر"، أن "مرضية ستقضي 6 سنوات من فترة حکمها في السجن.. هذا حكم أولي وقابل للاستئناف". 

يذكر أن القبض على الصحافية وطالبة العلوم الاجتماعية بجامعة طهران، مرضية أميري، تم يوم 8 مارس (آذار) الماضي، بعد مشارکتها في احتفال بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، إلى جانب عشرات آخرين، وتم نقلها إلى سجن قرشك.

تجدر الإشارة إلى أن أميري تم اعتقالها قبل ذلك، واستجوابها لمدة ثلاثة أيام، خلال الاحتجاجات العامة في يناير (كانون الثاني) 2018.



 

محامي كاتب ساخر يستأنف على الحكم بسجن موكله 23 سنة و3 أشهر

 

 

أعلن محمد حسين آقاسي، محامي الكاتب الإيراني الساخر السجين، کیومرث مرزبان، اليوم السبت 24 أغسطس (آب) أنه قدم طلبًا بالاستئناف على الحكم بسجن موكله لمدة 23 سنةً و3 أشهر.

وكتب آقاسي على "تويتر" أن الحكم صدر عن الفرع 15 من محكمة الثورة، وذلك بسبب "هزلیات" کیومرث مرزبان، وفي حال تم تأکید الحکم، فسيقضي كيومرث 11 سنة من عمره داخل السجن.

وأضاف المحامي أن التهمة الأكثر خطورة لكیومرث مرزبان، هي "التعامل مع دولة معادية".

يذكر أن كیومرث مرزبان، الذي كان قد عاد إلى إيران عام 2017 بعد غياب ثماني سنوات، اعتقل من منزله يوم 26 أغسطس (آب) الماضي، على أيدي عناصر من الحرس الثوري.

تجدر الإشارة إلى أن مرزبان بدأ مسيرته المهنية في صناعة الأفلام منذ عام 2005، وأنجز 8 أفلام قصيرة بحلول عام 2009.

 

المعتقل محمدي فرد ينهي إضرابه عن الطعام بعد 50 يومًا

 

 

تداولت مصادر حقوقية اليوم السبت 24 أغسطس (آب)، رسالة من الناشط العمالي والمتهم في قضية احتجاجات عمال هفت تبه، أمير حسين محمدي فرد، التي يعلن فيها أنه أنهى إضرابه عن الطعام بعد 50 يومًا.

كان محمدي فرد، رئيس تحرير مجلة "غام"، قد تم اعتقاله منذ يناير (كانون الثاني) الماضي، إلى جانب زوجته الناشطة والمتهمة في نفس القضية، ساناز الهياري، وهما معتقلان في سجن إيفين منذ ذلك الحين.

وکتب محمدي فرد في جانب من رسالته، بمناسبة إنهاء إضرابه عن الطعام: "الآن وقد أنهيت إضرابي عن الطعام الذي بدأته منذ 50 يومًا تقريبًا، وكان طلبي هو الموافقة على الكفالة لي ولزوجتي ساناز الهياري، كما أعلنت بإضرابي أنني محتج على اعتقال عسل محمدي، مرة أخرى، ومحتج على اعتقال رهام يكانة، وهيراد بيربداقي، وفريد لطف آبادي، الذين اعترضوا على القمع، وتم اعتقالهم أمام محكمة الثورة، كما أعلنت احتجاجي على اعتقال إسماعيل بخشي، ممثل مجلس العمال في هفت تبه".

مسؤولان أميركيان: إسرائيل هي التي استهدفت مستودع الذخيرة الإيراني في العراق

 

 

أكد مسؤولان أميركيان رفضا الكشف عن اسميهما، اليوم الجمعة 23 أغسطس (آب)، أن الهجمات التي استهدفت مستودع الذخيرة الإيراني في العراق، خلال الأشهر الأخيرة، قامت بها إسرائيل.

وأفادت وكالة أنباء "أسوشيتد برس" بأن المسؤولين الأميركيين الاثنين أعلنا أن إسرائيل نفذت في شهر يوليو (تموز) الماضي هجومًا جويًا على مستودع الذخيرة الإيراني، شمالي محافظة صلاح الدين العراقية.

يشار إلى أن اثنين من القادة الإيرانيين قتلا أثناء الهجوم الإسرائيلي.

يأتي هذا التأكيد في الوقت الذي قال فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إن بلاده تقف وراء الغارات الجوية الأخيرة في العراق.

وردًا على سؤال عما إذا كانت إسرائيل ستضرب أهدافًا إيرانية في العراق إذا لزم الأمر، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، في مقابلة له مع القناة التاسعة في التلفزيون الإسرائيلي: "ليس فقط إذا لزم الأمر، وإنما نعمل في هذه اللحظة في مناطق كثيرة ضد دولة تريد إبادتنا".

توقيف عشراتِ اللاجئين الإيرانيين في طريقهم إلى بريطانيا

 



أعلنت مصادر صحافية فرنسية عن توقيف العشرات من اللاجئين، معظمهم من إيران، كانوا في طريقهم إلى بريطانيا عبر القوارب.

وأفادت وكالة "فرنس برس" بأن دوريات خفر السواحل ألقت، الخميس 22 أغسطس (آب)، القبض على ثمانية رجال وامرأة واحدة (جميعهم إيرانيون) في قارب صغير، وقامت باحتجازهم.

وتابع المصدر نفسه أنه بعد ساعة من توقيف هؤلاء اللاجئين تم اكتشاف قارب آخر كان على متنه مواطنون من إيران وغينيا والکویت وساحل العاج.

کما اکتشفت دوریات خفر السواحل قاربين صغيرين آخرين، صباح أمس الخميس، كان جميع ركابه مواطنين إيرانيين، وكان بينهم طفلان.

يذكر أنه، خلال الأشهر الماضية، ارتفع عدد اللاجئين والمهاجرين المقبوض عليهم في مياه قناة المَانش بین فرنسا وبریطانيا، كما أن معظم هؤلاء اللاجئين من إيران.

نائب وزير الدفاع الإيراني: لدينا صواريخ دقيقة جدًا لم نكشف عنها بعد



قال نائب وزير الدفاع الإيراني، قاسم تقي زاده، اليوم الجمعة 23 أغسطس (آب)، إن بلاده تمتلك صواريخ دقيقة للغاية لم تكشف عنها حتى الآن.

وأضاف تقي زاده أن إيران تقوم بإنتاج الصواريخ بمستوى ومقدار التهديدات، قائلا: "نعلم في الوقت الحالي أن التهديدات تصل إلى حد 1800 كيلومتر، لكننا أضفنا على مستوى دقتها في الاستهداف".

وقال المسؤول العسكري الإيراني: "نقوم بإخفاء كثير من الإنجازات حتى نفاجئ بها العدو في يوم ما".

يأتي حديث نائب وزير الدفاع الإيراني عن "إنجازات" غير معلنة، في حين أن ميزانية إيران واجهت انخفاضًا بنحو 50 في المائة، بسبب العقوبات الأميركية ضد صادرات النفط.

وأكد تقي زاده أن "إيران لا تبحث عن الحرب، لكنها سترد بقوة ضد من يعتدي".

وكان براين هوك، رئيس مجموعة العمل الخاصة بإيران في وزارة الخارجية الأميرکية، قد أعلن عن موقف مشابه، قائلا إنَّ بلاده "لا ترغب في الحرب، إلا إذا أرادت إيران حل الخلافات معنا بالقوة العسكرية".

عشرات آلاف العمال في إيران لديهم مشاكل في تقاضي رواتبهم الشهرية

 

 

ذكرت وكالة "مهر" للأنباء، اليوم الجمعة 23 أغسطس (آب)، أن هناك 130.400 عامل في إيران لم يتلقوا رواتبهم منذ عدة أشهر، أو حصلوا على رواتبهم الشهرية بعد تأخير.

اللافت أن "مهر" لم تذكر مصدر هذه البيانات، لكن الإحصاءات الحكومية المعلنة بشأن العمال ووحدات الإنتاج، عادة ما تعكس جانبًا واحدًا من الواقع.

تجدر الإشارة إلى أن الركود الاقتصادي، وانخفاض قيمة العملة الإيرانية، ونقص رأس المال الجاري، وتأثير العقوبات على توفير المواد الخام، كلها أسباب أدت إلى إفلاس ووقف نشاط المؤسسات الإنتاجية.

وكان مسؤول في وزارة الصناعة الإيرانية قد أعلن، سابقًا أن عدد الوحدات الإنتاجية شبه المغلقة يصل إلى نحو ألفي وحدة.

 

ظريف يستبق قمة الدول السبع: الاتفاق النووي غير قابل للتفاوض

 

وصف وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الجمعة 23 أغسطس (آب)، محادثاته مع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بأنها كانت "بناءة". وأكد على أن "الاتفاق النووي غير قابل للتفاوض".

وأضاف ظريف أن لقاءه مع ماكرون "جاء استمرارًا للمحادثات الهاتفية التي جرت بين رئيسي البلدين خلال الأسابيع الماضية".

واعتبر وزير الخارجية الإيراني أن نجاح هذه المحادثات يعتمد على "كيفية التزام الاتحاد الأوروبي بتعهداته بموجب الاتفاق النووي، وكذلك الالتزامات التي تعهد بها بعد الاتفاق النووي، وبعد الانسحاب الأميركي من هذا الاتفاق".

كما أعلن ظريف عن استمرار المحادثات بين إيران وفرنسا، مؤكدًا أن الاتفاق النووي "غير قابل للتفاوض"، مردفًا: "لكن ما زلنا على استعداد للتفاوض من أجل تنفيذ الاتفاق".

وفي معرض إشارته إلى قضية "حرية الملاحة"، اعتبر ظريف مرة أخرى أن إيران هي "القوة الأكثر ثقة من أجل استتباب الأمن في الخليج الفارسي ومضيق هرمز"، لكنه أضاف: "من الضروري أيضا توفير الحرية للسفن الإيرانية التي تحمل البضائع والنفط من إيران وإليها".

وكان ظريف قد أعلن، قبل يوم واحد من زيارته إلى باريس في المعهد النرويجي للشؤون الدولية، عن استعداد طهران للنظر في المقترحات الفرنسية حول الاتفاق النووي.

كما عرض الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في وقت سابق أيضًا، على إيران- في حال التزامها الكامل بالاتفاق النووي- بعض المقترحات التي تهدف إلى تخفيف العقوبات على طهران، وتوفير "آلية تعويض لتمكين الشعب الإيراني من العيش بطريقة أفضل".

ومن المقرر أن يلتقي ظريف في باريس، اليوم أيضًا، مع وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان.